سرقة منزل كاسيميرو خلال مباراة «ديربي مدريد»

انتهت قمة فريقي أتلتيكو مدريد وريال مدريد بالتعادل السلبي، وذلك في المباراة التي جمعتهما مساء السبت، لحساب الجولة السابعة من بطولة دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، على ملعب واندا ميتروبوليتانو معقل الروخيبلانكوس.

ضمن هذا التعادل بقاء رجال المدرب الفرنسي زين الدين زيدان في صدارة الليجا برصيد 15 نقطة.

وعقب انتهاء المباراة مباشرة التي خاضها لاعب الوسط البرازيلي كاسيميرو، أكد برنامج «الشرينجيتو» الإسباني الشهير أن اللاعب تلقى أخبارا سيئة بتعرض منزله للسرقة.

وكشف البرنامج أن عائلة اللاعب البرازيلي كانت موجوده بداخل المنزل حين دخل اللصوص ولكنهم لم يتعرضوا لأي مخاطر أو تهديدات.

وأوضح أن كاسيميرو عقب اللقاء مباشرة قد غادر مسرعا من ملعب واندا ميتروبوليتانو متجها إلى منزله وأصطحب برفقته الشرطة للتحقيق في الأمر.

الجدير بالذكر أن كاسيميرو، البالغ من العمر 27 عاما، ليس اللاعب الأول الذي يقع ضحية لعمليات السرقة وهو يخوض إحدى المباريات خارج ملعب ناديه، فهناك لاعبين أخرين تعرضوا لهذا في الماضي مثل: جيرارد بيكيه وجوردي ألبا وأرثر ميلو، لاعبو برشلونة، وأيضا خواكين سانشيز، لاعب ريال بيتيس.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى