الكشف عن طبيعة إصابة سواريز

كشف نادي برشلونة الإسباني، صباح اليوم السبت، أن المهاجم الأوروجواياني لويس سواريز، الذي اضطر لمغادرة مباراة فريقه أمام أتلتيك بيلباو مساء أمس الجمعة، في انطلاقة الدوري الإسباني الممتاز لكرة القدم، يعاني من إصابة في الساق اليمنى.

وأوضح النادي الكتالوني في بيان رسمي له، أن الفحوصات التي أجراها اللاعب صباح اليوم، أكدت معاناته من إصابة في العضلة النعلية للساق اليمنى.

ولم يحدد الجهاز الطبي الخاص بالنادي الكتالوني المدة التي سيغيبها مهاجم الفريق الأول لويس سواريز عن الملاعب.

إلا أن المدة المتوقعة لغياب النجم الأوروجوياني، لا تقل عن 10 إلى 15 يومًا.

وكان سواريز قد اضطر الجمعة لمغادرة المباراة للإصابة في الدقيقة 37، ليحل رافينيا محله في اللقاء الذي انتهى بخسارة برشلونة حامل اللقب بهدف نظيف.

وقبل معرفة طبيعة إصابة سواريز، قام المدير الفني لمنتخب أوروجواي، أوسكار واشنطن تاباريز، الليلة الماضية باستدعاء لاعب برشلونة لوديتي الفريق أمام كوستاريكا والولايات المتحدة في السادس والعاشر من سبتمبر المقبل على الترتيب.

وأثار إصابة سواريز في المباراة بالدقيقة 33 الذعر في قلوب جماهير الفريق الكتالوني.

فقبل أن يهدر سواريز كرة سانحة أمام مرمى أوناي حارس بلباو بثوان، كان يتكئ ببطء على قدمه اليمنى، ما أوحى بشكواه من إصابة، وبعدما صوب الكرة في القائم مهدرًا الكرة على برشلونة، اتكأ من جديد بشكل أكثر بطأ.

وبعدها جلس لويس سواريز على الأرض معانيًا من الإصابة، ثم حاول التحامل على الإصابة، إلا أن المدرب الإسباني إرنستو فالفيردي همس في أذنه محذرًا إياه من تفاقم الإصابة.

ويعاني الفريق الكتالوني أيضًا من إصابة قائده الحالي وأبرز لاعب بين صفوفه، الأرجنتيني ليونيل ميسي، والذي من المحتمل أن يغيب حتى نهاية الشهر الجاري.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى