إصابة أسينسيو تغير خطة ريال مدريد

تعرض اللاعب الشاب ماركو أسينسيو، جناح فريق ريال مدريد الإسباني لإصابة قوية، خلال مباراة فريقه أمام أرسنال الإنجليزي، في الجولة الثانية من منافسات كأس الأبطال الدولية الودية الاستعدادية للموسم الجديد.

ونشر نادي ريال مدريد عبر حسابه الرسمي على الإنترنت بيانا موضحا من خلاله حجم الإصابة: «بعد خوض لاعبنا ماركو أسينسيو الفحوصات الطبية في مستشفى الخدمات الطبية التابعة لريال مدريد، تم تشخيص إصابته بالتعرض لتمزق في الرباط الصليبي الأمامي والغضروف المفصلي في الركبة اليسرى، وسيخضع اللاعب لعملية جراحية خلال الأيام المقبلة». ولكن النادي لم يوضح عبر بيانه مدة غياب أسينسيو عن المستطيل الأخضر والتي من المتوقع ألا تقل عن 6 أشهر، وقد تمتد إلى 9 أشهر، مما يعني انتهاء موسم الدولي الإسباني الجديد قبل أن يبدأ.

في الحقيقة، تسببت إصابة أسينسيو في وضع النادي بالكامل في ورطة كبرى، حيث يرى الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني للنادي الملكي، في أسينسيو أحد أهم العناصر في كتيبة الفريق، ويبدو أن النادي سيقوم بتغيير خطته لحل هذه الورطة هذا الصيف سواء بالاعتماد على العناصر التي لديه أو اللجوء إلى الميركاتو وفي كلتا الحالتين سيضر لتقديم تضحيات لم تكن في الحسبان، بل وقد يقع في فخ عقوبات اليويفا للعب المالي النظيف بسبب إصرار زيدان على ضم الفرنسي بول بوجبا.

نيمار
إصابة أسينسيو قد تجعل ريال مدريد يلجأ إلى الميركاتو، وقد تجعله أيضا يفكر في تغيير نظرته عن البرازيلي بعدما أوضح أنه غير مهتم بضم اللاعب، ولكن ضم بوجبا ونيمار معا بجانب الصفقات التي عقدها منذ بداية الميركاتو بقيمة 298 مليون يورو وتحقيق بيع بقيمة 125 مليون يورو، قد يهدده بالوقوع في خطر اللعب المالي النظيف.

«القائمة السوداء»
قد يضر زيدان أيضا للإبقاء على أحد لاعبي الفريق المقرر رحيلهم هذا الصيف، مثل: جاريث بيل أو لوكاس فاسكيز أو داني سيبايوس أو خاميس رودريجيز.

ويبدو واضحا أن ما حدث مع أسينسيو لن يؤثر بأي حال مع مصير بيل، بعدما أكد زيزو عقب مباراة آرسنال، أن الأمور لم تتغير بشأن اللاعب الويلزي، وأن الجميع يعلم جيدًا كيف يجب أن تسير الأمور. بينما يسعى أرسنال إلى ضم الثنائي لوكاس فاسكيز وداني سيبايوس، وإصابة أسينسيو نشرت الخطر في صفوفه بتعقد ضم أحدهما وهذا ما عبر عنه المدرب أوناي إيمري. أما بالنسبة لخاميس رودريجيز، فقد يكون حلا جيدا لتعويض أسينسيو، ولكن سيتعين على الكولومبي إصلاح علاقته مع زيدان إذا ما أراد فرصة جديدة بالقميص الأبيض.

الشباب
إصابة أسينسيو قد تفتح الباب أمام مشاركة عدد من اللاعبين الشباب، وأبرزهم الرباعي: فينيسيوس جونيور ورودريجو جويس وتاكيفوسا كوبو وإبراهيم دياز، حيث قد يحصل أي منهم على أحد المقاعد في قوائم البدلاء، أو فرصة المشاركة كلاعب أساسي، في المباريات التي يقرر فيها زيدان اعتماد مبدأ المداورة في التشكيل.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى