الجزائر تعد استقبال شعبي لمحاربي الصحراء

أكد مصدر حكومي أن الجزائر تعد استقبالًا رسميًا وشعبيًا للمنتخب الوطني الأول لكرة القدم، العائد إلى بلاده السبت، بعد يوم واحد من تتويجه بلقب بطولة كأس أمم إفريقيا 2019، بفوزه على منتخب السنغال، في نهائي البطولة التي استضافتها جمهورية مصر العربية، في الفترة من 21 يونيو الماضي وحتى 19 يوليو.

وتمكن منتخب «محاربي الصحراء» من التغلب على «أسود التيرانجا» بهدف دون رد في المباراة التي أقيمت على استاد القاهرة الدولي، بفضل هدف بغداد بونجاح في الدقيقة الثانية من زمن اللقاء، ليحرز المنتخب الجزائري اللقب للمرة الثانية في تاريخه، والأولى منذ تتويجه على أرضه بلقب نسخة 1990.

وأفاد المصدر الحكومي -الذي فضل عدم كشف اسمه- في تصريحات لوكالة فرانس برس: «طائرة المنتخب الجزائري ستحط في مطار هواري بومدين عند الساعة الواحدة ظهرًا بتوقيت جرينتش، وسيخصص لهم استقبال رسمي وشعبي».

وأوضح أنه من المقرر إقامة حفل «غذاء رسمي» لكل أعضاء البعثة، وعلى رأسها المدرب جمال بلماضي، في المركز الدولي للمؤتمرات بنادي الصنوبر غرب العاصمة الجزائرية.

ولم يحدد المصدر ما إذا كان الرئيس الانتقالي عبد القادر بن صالح سيشارك في مأدبة الغداء، علمًا بأنه كان حاضرا في استاد القاهرة خلال المباراة النهائية، مثله مثل آلاف المشجعين الجزائريين الذين انتقلوا خصيصا إلى العاصمة المصرية لمتابعة منتخب بلادهم.

وأفادت الإذاعة الجزائرية بأن: «حافلة خاصة تم تجهيزها للتجول بأعضاء المنتخب في شوارع العاصمة» التي شهدت احتفالات عارمة حتى فجر السبت على وقع أبواق السيارات وزغاريد النسوة والمفرقعات النارية

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى