طبيب منتخب مصر يكشف مصير حجازي بعد الإصابة القوية

أجرى أحمد حجازي، مدافع فريق وست بروميتش الإنجليزي ومنتخب مصر، أشعة على وجهه، صباح اليوم السبت، للاطمئنان على الإصابة التي تعرض لها في مباراة زيمبابوي.

وتعرض المدافع الصلب حجازي، لإصابة قوية في أنفه، في مباراة منتخب بلاده، أمس الجمعة، أمام نظيره زيمبابوي، في افتتاح بطولة كأس أمم إفريقيا 2019.

ونجح المنتخب المصري في الفوز على زيمبابوي، بهدف دون رد، سجله محمود حسن تريزيجيه، في البطولة التي تستضيفها مصر.

وبعد تعرضه للإصابة تلقى حجازي العلاج من قبل الجهاز الطبي للمنتخب المصري، خارج أرض الملعب، ثم عاد واستكمل المباراة كاملة.

وأثبتت الفحوصات والآشعة التي خضع لها حجازي صباح السبت، أنه تعرض للإصابة بكسر في الأنف.

وعلى جانب آخر أكد طبيب المنتخب المصري محمد أبو العلا، أن إصابة أحمد حجازى لن تعوقه عن استكمال معسكر المنتخب، وكذلك سيشارك في التدريبات والمباريات بشكل طبيعي.

وتابع طبيب المنتخب المصري الأول، أن مشاركة حجازي ستكون بعد اتخاذ التدابير الطبية الواجبة والوقائية في مثل هذه الحالة.

ويتصدر منتخب مصر حتى الآن، المجموعة الأولى، قبل مواجهة الكونغو الديمقراطية وأوغندا، مساء السبت، في منافسات ذات المجموعة.

ويواجه منتخب مصر نظيره الكونغو الديمقراطية، الأربعاء القادم، ضمن منافسات الجولة الثانية بدور المجموعات بكأس أمم إفريقيا.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى