حرب باردة بين برشلونة وباريس سانجرمان حول دي ليخت

يبدو أن فريق باريس سان جيرمان الفرنسي اقترب من حسم صفقة المدافع الهولندي الشاب ماتياس دي ليخت، لاعب نادي أياكس أمستردام الهولندي، ليضرب بعرض الحائط أحلام نادي برشلونة الإسباني والذي كان يمني النفس بالحصول على توقيع اللاعب هذا الصيف.

وقدم ماتياس دي ليخت موسما ناريا هذا العام سواء مع فريقه أياكس أمستردام الذي توج معه بلقب الدوري الهولندي والكأس المحلية، كما وصل للمربع الذهبي في بطولة دوري أبطال أوروبا، وكذلك مع منتخب بلاده الذي وصل معه للمباراة النهائية لبطولة دوري الأمم الأوروبية، وخسر بصعوبة أمام البرتغال بهدف للاشيء.

وكان اللاعب الهولندي الشاب (19 سنة) هدفا خلال الأسابيع الماضية وحتى الأن لعدد من عمالقة الأندية الأوروبية على رأسها برشلونة الإسباني ويوفنتوس الإيطالي وباريس سان جيرمان الفرنسي، وليفربول ومانشستر يونايتد الإنجليزيين.

ولم يقف برشلونة صامتاً إزاء ما تردد ، ووجه رئيس نادي برشلونة جوزيب ماريا بارتوميو انتقادات مغلفة إلى النادي الفرنسي في ظل الأموال الكبيرة التي ينفقها على الصفقات، دون أن يعلن عن اسمه صراحة.

وخلال مؤتمر أقيم بقاعة 1899 بنادي برشلونة الإسباني في «كامب نو»، حول الاقتصاد وكرة القدم، وجه بارتوميو انتقادات إلى الأندية التي تنفق الكثير من الأموال على الصفقات بمداخيل أتية إليها من خارج كرة القدم.

وقال رئيس برشلونة خلال المؤتمر: «ليس من العدل إطلاقاً أن تستخدم بعض الأندية موارد لا يكون مصدرها كرة القدم».

وتابع بارتوميو في تصريحاته التي كان حازماً جداً خلالها، ونقلتها صحيفة «موندو ديبورتيفو»: «لن أتعب من الإصرار على الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» والاتحاد الأوروبي للعبة «يويفا» على ضرورة مطالبة الأندية بالامتثال لقواعد اللعب المالي النظيف، حتى نتنافس جميعًا مع نفس الشروط، وفرض عقوبات على من لا يمتثلون للقرارات».

وأضاف بارتوميو، أن برشلونة لديه مصروفات كبيرة وكل دخله من الرياضة فقط.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى