تطوان وواد زم يتضامنان مع الوداد بعد “فضيحة” رادس

أعلن كل من ناديي المغرب التطواني وسريع واد زم، عن تضامنهما المطلق مع الوداد الرياضي، وذلك بعد الوقائع التي شهدتها مباراة الفريق “الأحمر” ضد الترجي، في إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا.

ونشر الفريق التطواني بلاغا عبر موقعه الرسمي، أكد من خلاله مساندته اللامشروطة ل”كل القرارات والإجراءات المزمع اتخاذها”، للدفاع عن حق الوداد.

وأضاف البلاغ، أن الأحداث المؤسفة التي عرفتها تونس، أكدت “بما لا يدع مجالا للشك أن أخطبوط الفساد الكروي لا يزال مؤثرا في كرة القدم الإفريقية على جميع المستويات”.

ومن جانبه، نشر سريع واد زم بلاغا عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أعلن من خلاله تضامنه اللامشروط مع الوداد، بعد الظلم التحكيمي الذي تعرض له.

يشار إلى أن الوداد، كان قد تعرض لظلم تحكيمي “فاضح”، بعد إلغاء هدف صحيح للفريق، ورفض العودة لتقنية الفيديو، التي تبين فيما بعد أنها معطلة، ما دفع لاعبي الفريق لرفض استكمال اللقاء قبل إصلاحها والتأكد من الهدف، وهو الأمر الذي وافق عليه مسؤولو “الكاف” في البداية، قبل أن يتغير موقفهم بعد ساعة ونصف من التوقف ويعلنوا تتويج الترجي باللقب.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى