سانتوس يودع رودريجو جويس باحتفال خاص قبل انتقاله إلى ريال مدريد

كشف خوسيه كارلوس بيريز، رئيس نادي سانتوس البرازيلي، أن إدارة النادي ستقيم احتفالًا للاعب الفريق رودريجو جويس، الذي يستعد لخوض آخر مباريات بقميص سانتوس، قبل أن يتمم انتقاله إلى نادي ريال مدريد.

ويخوض رودريجو جويس آخر مباراة له رفقة سانتوس في الثاني عشر من يونيو المقبل، حين يواجه كورينثيانز ضمن منافسات الجولة التاسعة من بطولة الدوري البرازيلي، حيث قررت إدارة سانتوس توديع صاحب الثمانية عشر عامًا بأفضل صورة ممكنة.

وقال رئيس سانتوس في تصريحات صحفية: «سنقيم حفلًا لتوديعه قبل مباراة كورينثيانز، لأننا يجب أن نودعه على ملعبنا، وفي منزلنا، نحن ممتنون له، ليس فقط بسبب الأموال التي ضخها في النادي، لكن من أجل ما قدمه للفريق، سنظل ممتنين له دائمًا».

وأكد رودريجيو جويس قبل عدة أيام أنه كان يشعر بالترقب، خوفًا من عدم توديع النادي، وأن ذلك جعله يتقيأ عدة مرات، حيث قال: «لقد قضيت ليلة سيئة، وتقيأت، وحلقي كان ملتهبًا، لكن حمدًا لله فإن كل الأمور سارت بشكل جيد، أعتقد أنه كان من دواعي القلق معرفة ما إذا كنت سأستمر هنا أم لا، لقد كان قراري، بالتشاور مع الوكلاء، وعائلتي، أردت الاستفادة من الوقت الذي أرحل فيه».

وأعلن رودريجو جويس أنه سيودع سانتوس في الثاني عشر من يونيو المقبل، لأن الاتحاد البرازيلي لكرة القدم قرر إعفاءه من خوض دورة طولون في فرنسا، للمنتخبات الأولمبية، لكن حتى الآن لم يؤكد الاتحاد البرازيلي لكرة هذه الأنباء.

وأوضح رئيس سانتوس أن رودريجو لم يرد الذهاب لخوض تلك الدورة الودية بسبب رغبته في التركيز مع ريال مدريد، وأن النادي أيضًا رفض مشاركته فيها، كونها ليست بطولة رسمية.

وقال رئيس سانتوس عن ذلك الأمر: «لو كان الأمر رسميًا كنا سنضطر للتخلي عنه، ونحن نعلم أن لاعب بمستوى رودريجو يمكن أن يضيف الكثير لمنتخب البرازيل».

تمكن ريال مدريد من التوصل لاتفاق مع إدارة نادي سانتوس للحصول على خدمات رودريجو، وهو بعمر السابعة عشرة، متفوقًا على نادي برشلونة، وبعقد يربط الشاب بالنادي الملكي حتى 2025، في صفقة تكلفت قيمتها 45 مليون يورو، مع الإبقاء عليه في صفوف النادي البرازيلي خلال الموسم الجاري، حتى يصل إلى الثامنة عشرة ويمكن معاملته كلاعب محترف.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى