الكشف عن تفاصيل اجتماع ميسي ورئيس برشلونة

أعلن برشلونة في الساعات الماضية عن استمرار إرنستو فالفيردي، مدربا للنادي الكتالوني في الموسم المقبل، على الرغم من ظهور العديد من التقارير والتي تشير إلى احتمالية إقالته من تدريب الفريق.

وظهرت العديد من التقارير والتي تؤكد رغبة أعضاء إدارة البلوجرانا في اقالة فالفيردي بعد الإقصاء من بطولة دوري أبطال أوروبا وخسارة بطولة كأس ملك إسبانيا على يد فالنسيا.

وأكد برنامج «لا بورتريا» الإسباني، على استمراراية فالفيردي على رأس دكة بدلاء البلوجرانا في موسم 2019-2020.

وكشفت صحيفة «سبورت» الإسبانية أن جوسيب ماريا بارتوميو، رئيس النادي الكتالوني اجتمع مع ليونيل ميسي، نجم برشلونة قبل خوض نهائي كأس ملك إسبانيا، والذي انتهى بفوز «الخفافيش» بهدفين مقابل هدف واحد، وذلك لتحديد مصير فالفيردي مع الفريق.

وأضافت الصحيفة الإسبانية أن بارتوميو وميسي راهنا على استمرار فالفيردي في مهمة تدريب البلوجرانا بغض النظر على الإخفاق في بطولتي التشامبيونزليج وكأس الملك.

وناقش ميسي وبارتوميو أيضًا مسألة عودة النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، لاعب باريس سان جيرمان، في الموسم المقبل لتدعيم هجوم الفريق الكتالوني، في ظل استعداد نيمار على العودة مرة إلى برشلونة ومشاركة زملائه قائمة الفريق في المواسم القادمة، بعد الرحيل إلى ملعب «حديقة الأمراء» في صفقة وصلت قيمتها إلى 222 مليون يورو.

وكشف البرنامج الإسباني أن ميسي وافق على عودة لاعب سان جيرمان حاليًا وبارك استمرارية فالفيردي في اجتماعه مع رئيس البلوجرانا.

ونجح فالفيردي في التتويج مع النادي الكتالوني هذا الموسم ببطولة واحدة فقط، بعدما فقد من يديه فرصة كبيرة لتحقيق ثلاثية ولكن خسارة دوري الأبطال وكأس الملك لم تنه موسم النادي الكتالوني بالصورة الأمثل.

جدير بالذكر أن بارتوميو دافع عن فالفيردي في مرات عديدة تحديدًا مرتين خلال 15 يومًا، أولها بعدما انتشرت صورة لرونالد كومان داخل برشلونة، وبعد ذلك دافع عنه إثر هزيمة كأس الملك، قائلاً: «لم نخسر النهائي بسبب المدرب».

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى