مسعود يحاول تلطيف الأجزاء في أذربيجان قبل نهائي الدوري الأوروبي

حاول الألماني مسعود أوزيل لاعب وسط نادي آرسنال الإنجليزي، تلطيف الأجواء، وتخفيف حدة التوتر مع الجماهير الأذربيجانية، فيما يتعلق بمباراة نهائي بطولة الدوري الأوروبي، التي يواجه فيها «الجانرز» نظيره تشيلسي، في مدينة باكو عاصمة أذربيجان، في التاسع والعشرين من مايو الجاري.

ووجه أوزيل، ذو الأصول التركية، رسالة إلى الجماهير الأذرية، عبر حسابه الرسمي على موقع «إنستجرام» للتواصل الاجتماعي، جاء فيها: «أيها الأخوة الأذريون، لقد فعلناها، نحن في النهائي، وسنرى بعضنا في باكو»، وبسبب اعتناقه للإسلام، فإن أوزيل يعد معشوق جماهير كرة القدم في أذربيجان، حيث سبق له اللعب في دور المجموعات خلال الموسم الحالي من الدوري الأوروبي أمام نادي كاراباج.

وفي تلك المباراة، تم استقبال أوزيل بصورة جيدة للغاية من قبل جماهير كاراباج، الذي خسر أمام آرسنال حينها في المباراة التي أقيمت في أكتوبر الماضي بثلاثة أهداف دون رد، وكتب أوزيل حينها: «لقد تلقينا استقبالًا حارًا، شكرًا إلى الملعب الأولمبي في باكو».

في الحقيقة، فإن تركيا ليس لديها أي علاقات سياسية مع أرمينيا، ووقفت دائمًا في صف أذربيجان، في النزاع الدائر بين البلدين منذ عام 1988، حول جيب ناجورنو-كاراباخ، لكن الصحافة الأذربيجانية قامت خلال الأسبوع الجاري بالهجوم على اللاعب الأرميني هينريك ميختاريان لاعب وسط آرسنال، والذي رفض التوجه رفقة ناديه إلى أذربيجان لخوض المباراة النهائية، وهو القرار الذي أثار حفيظة السلطات المحلية.

وكتبت صحيفة «Zerkalo» الآذرية الرقمية اليومية: «فضل ميختاريان أن يكون رهينة لمخاوفه الخاصة، لكن الشيء المهم هو أنه خلط بين ملعب كرة القدم والحلقة السياسية، انتهت المباراة بشكل متوقع، وسجل هنريك هدفًا في مرمى فريقه». وترى الصحافة الأذربيجانية أن المشجعين المحليين سينحازون إلى نادي تشيلسي في المباراة المرتقبة.

وكشف ميختاريان عن قراره بعدم خوض المباراة مساء الثلاثاء، حيث كتب عبر حسابه على موقع «تويتر» للتواصل الاجتماعي: «لقد فكرت في الخيارات المتاحة أمامي، كان علينا أن نتخذ قرارًا صعبًا بعدم السفر مع الفريق إلى نهائي الدوري الأوروبي أمام تشيلسي».

وسبق وأن رفض اللاعب الأرميني الدخول على الأراضي الأذربيجانية مرتين، الأولى في عام 2015، عندما لعب مع بوروسيا دورتموند، الذي واجه فريق جبالا، وأواخر أكتوبر الماضي عندما كان على آرسنال مواجهة كاراباج في مرحلة المجموعات من الدوري الأوروبي.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى