محمد صلاح ينشر صورة برفقة هازارد

شهدت مباراة قمة الجولة الرابعة والثلاثين من عمر بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، والتي جمعت بين ليفربول وضيفه تشيلسي على أرض ملعب «أنفيلد» تواجد إثنين من أبرز نجوم كرة القدم العالمية على أرض الملعب وهما المصري محمد صلاح الجناح المهاجم لـ«الريدز» والبلجيكي إيدن هازارد، هدّاف «البلوز» والنجم الأول للفريق اللندني العريق.

ومن جديد أثبت الفرعون محمد صلاح، خلال هذه المباراة، أنه أيقونة ليفربول بعدما قاد الفريق للفوز على تشيلسي بثنائية نظيفة، ليرفع الليفر رصيده إلى 85 نقطة بفارق نقطتين فقط، عن مطارده مانشستر سيتي، حامل اللقب، والذي لعب مباراة أقل، في ظل الصراع الشرس والمشتعل بين الفريقين العملاقين على اللقب.

وسجل محمد صلاح، هدف فريقه الثاني من تسديدة عالمية من خارج منطقة الجزاء، سكنت على يمين الحارس الإسباني العملاق لتشيلسي كيبا، ليرفع رصيده إلى 19 هدفاً في صدارة جدول ترتيب هدافي «البريميرليج» برصيد 19 هدفا بالتساوي مع الأرجنتيني سيرجيو أجويرو نجم فريق مانشستر سيتي.

صورة محمد صلاح وهازارد على حساب الفرعون
ونشر محمد صلاح صورة له عقب هذه المواجهة برفقة إيدن هازارد، على حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي والتغريدات القصيرة، «تويتر»، وعلقت الكثير من الصحف الإنجليزية على هذه الصورة، كما نالت استحسان الآلاف من متابعي حساب محمد صلاح، وعشاق الموهوب البلجيكي.

ووصفت صحيفة «ديلي ميل» الإنجليزية الشهيرة صلاح وهازارد بـ«المهاجمان الفتاكان القاتلان»، مشيرة إلى أن الموهوبين اللذين لعبا معاً لمدة عام في قلعة «ستامفورد بريدج» حين كان محمد صلاح في صفوف تشيلسي، دخلا عقب صافرة النهاية في محادثة طويلة معا لعدة دقائق.

وكتبت الصحيفة أن محمد صلاح سجل هدفا مهما خلال القمة الصعبة بين الفريقين بينما أهدر هازارد فرصتين محققتين.

صراع الحذاء الذهبي بين صلاح وهازارد
وأضافت «ديلي ميل» أن اللاعبين ينافسان بقوة على الحذاء الذهبي لهدّاف الدوري الإنجليزي هذا الموسم برصيد 19 هدفا لمحمد صلاح في المركز الأول، و16 هدفا لهازارد.

وفي كل المسابقات هذا الموسم مع فريق ليفربول، سجل محمد صلاح 22 هدفًا وقدم 10 تمريرات في 45 مباراة، بينما سجل هازارد 19 هدفًا وساهم في 12 تمريرة حاسمة لزملائه في 44 مباراة.

ونجح صلاح في استعادة بريقه من جديد مؤخراً، وسجل في آخر مباراتين لليفربول في الدوري ويتطلع إلى مواصلة هذا الظهور الجيد أمام المرمى من أجل قيادة «الريدز» إلى إنهاء حلم طال انتظاره لمدة 29 عامًا من أجل الحصول على لقب الدوري الإنجليزي.

على الجانب الآخر، يبحث هازارد عن مساعدة تشيلسي على إنهاء بطولة الدوري الإنجليزي هذا الموسم ضمن المراكز الأربعة الأولى، المؤهلة على دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى