المان يونايتد ضد برشلونة قمة نارية ينتظرها عشاق المستديرة

مواجهة نارية ينتظرها عشاق كرة القدم عندما يستضيف ملعب «أولد ترافورد» مواجهة مان يونايتد ضد برشلونة في لقاء ذهاب دور ربع نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا.

وتعتبر تلك المواجهة هي الأقوى في هذا الدور حيث ستجمع بين فريقين يتمتعان بقوة كبيرة وحافز أكبر للوصول إلى نهائي المسابقة.

أولي جونار سولسكاير ولاعبوه يمنون النفس في تحقيق إعجاز كروي بالإطاحة بالمنافس القوي برشلونة في حين يحاول برشلونة اجتياز عقدته من هذا الدور بعد السقوط أمام روما الموسم الماضي والمضي قدمًا نحو النهائي.

مان يونايتد ضد برشلونة، ستكون مواجهة عصيبة على كلا الفريقين سواء ذهابًا أو إيابا، وسيكون عامل الحسم فيها ناتجا عن أخطاء اللاعبين الفردية وإلى جانب تكتيك المدربين.

مباراة برشلونة ومانشستر يونايتد متوقع لها أن تجمع ملايين من عشاق المستديرة حولها اليوم لمشاهدة ليونيل ميسي ولويس سواريز ورفاقهم ضد شباب مانشستر يونايتد بقيادة بول بوجبا وماركوس راشفورد الذين نجحوا في الإطاحة بالمنافس المرشح على اللقب باريس سان جيرمان.

من المفترض أن تميل نتيجة المباراة المتوقعة نسبيًا إلى برشلونة في لقاء اليوم، بعدما اختلف مانشستر يونايتد كليًا عما كان عليه قبل 8 أعوام، حينما كان مرشحًا أول للمنافسة على اللقب في كل موسم، ورغم أنه خسر من البلوجرانا في نهائيي 2009 و2011.

وفي مباراة اليوم يأمل عشاق برشلونة أن يشاهدوا مباراة ممتعة مليئة بالأهداف أمام يونايتد رغم إقامة اللقاء في أولد ترافورد، بعدما اعتادوا على ذلك من ليونيل ميسي ورفاقه، وأيضًا فالنجم الأرجنتيني لديه هدفان في رصيده أودعهما في شباك اليونايتد في نهائيي 2009 و2011.

حلم برشلونة المنتظر
الحلم الأكبر من جماهير برشلونة هو أن تشاهد فريقها بطلًا لبطولة دوري الأبطال، بعدما اقترب البارسا من حسم الليجا بنسبة كبيرة، وخاصة بعدما وعدهم بذلك ميسي في بداية العام الحالي.

إعجاز مانشستر يونايتد
أما مان يونايتد وجماهيره فسيحاولون تحقيق المعجزة والتفوق على برشلونة ومواصلة المشوار لتحقيق لقب دوري الأبطال 2019، وتعويض الابتعاد عن المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى