ملعب كامب نو فأل خير على برشلونة في دوري الابطال

أكد تقرير صحفي إسباني، أن ملعب “كامب نو” لا يخذل فريق برشلونة في الأدوار الإقصائية، ببطولة دوري أبطال أوروبا، خلال المواسم الأخيرة، ليمنح البلوجرانا الكثير من الثقة قبل اللقاء المرتقب أمام ليون، اليوم الأربعاء، لحساب إياب ثمن نهائي البطولة القارية.

ووفقًا لصحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، فإن جماهير برشلونة اعتادت على الاحتشاد في ملعب “كامب نو” دون أن تترك موضعًا لقدم، من أجل دعم الفريق الكتالوني في الأدوار الإقصائية بالبطولة الأوروبية.

وخلال 4 مباريات لعبها برشلونة بالأدوار الإقصائية في آخر موسمين، لم يقل الحضور في ملعب “كامب نو”، عن 90 ألف متفرج لدعم البارسا، كما بلغ متوسط الحضور 95 ألف متفرج للمباراة الواحدة.

واستعرضت الصحيفة، أرقام الحضور الجماهيري لآخر 4 مباريات إقصائية لبرشلونة، في دوري الأبطال على ملعب “كامب نو”، والتي جاءت على النحو التالي:

1- برشلونة وباريس سان جيرمان (6-1)، مارس/آذار 2017، 96.290 متفرجًا.

2- برشلونة ويوفنتوس (0-0)، إبريل/نيسان 2017، 96.290 متفرجًا.

3- برشلونة وتشيلسي (3-0)، مارس/آذار 2018، 97.183 متفرجًا.

4- برشلونة وروما (4-1) إبريل/نيسان 2018، 90.106 متفرجًا.

ومن المقرر، أن يدخل برشلونة تحديًا صعبًا، اليوم الأربعاء، أمام ليون في إياب دور الـ16، من بطولة دوري أبطال أوروبا، رغم الفوز ذهابًا في فرنسا دون أهداف، بعدما أفرزت نتائج المرحلة عن كثير من المفاجآت، أبرزها الخروج المخيب لحامل اللقب ريال مدريد، رغم الفوز ذهابا في عقر دار أياكس أمستردام.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى