ديل بوسكي يتحدث عن “الكلاسيكو” ويفاضل بين ميسي ورونالدو

قال المدير الفني السابق لمنتخب إسبانيا، فيسنتي ديل بوسكي، إن برشلونة أفضل قليلا في الوقت الحالي من ريال مدريد، وذلك قبل موقعة الفريقين مساء اليوم في كلاسيكو إياب نصف نهائي كأس الملك بملعب سانتياجو برنابيو، مشيدا بمهاجم الفريق، الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي اعتبره الأفضل مقارنة بالبرتغالي كريستيانو رونالدو.

وفي مقابلة مع إذاعة (RAC 1) المحلية بمناسبة الكلاسيكو، قال ديل بوسكي (68 عاما) إن «برشلونة متفوق قليلا على ريال مدريد، ولكن الريال لا يزال ينافس في كأس الملك ودوري الأبطال، على الرغم من فارق النقاط في الدوري.

وأشاد بما يقدمه فريق أتلتيكو مدريد و«اقترابه من الفريقين الكبيرين».

وصرح «ميسي يلعب دائما بشكل جيد، هناك لاعبون لا يقدمون مستوى سيئا مطلقًا، لديه ثبات مستوى مثير للإعجاب، لقد تخطى مرحلة تصنيفه، إنه لاعب عظيم».

وبخصوص المقارنة الأبدية مع كريستيانو رونالدو، قال «أنا أختار ميسي، بعيدا عن الفريق الذي يلعب فيه، أراه لاعب كرة قدم أكثر طبيعية، ويقدم كرة أقرب إلى كرة الشارع. ومع ذلك، فإن كريستيانو لديه قيمة كروية استثنائية، ويتمتع بإمكانيات بدنية وتكتيكية لهداف كبير، لكنني سأختار ميسي».

وبسؤاله عن تأثير غياب رونالدو عن الملكي، أجاب «إنه لاعب لديه القدرة على إحراز العديد من الأهداف التي يصعب على الريال تسجيلها الآن».

وعن رأيه في جيرارد بيكيه، المعتزل دوليا، خلال الفترة التي تولى فيها تدريب المنتخب الإسباني، قال ديل بوسكي إنه «كان ملتزما دائما ويتصرف باحترافية ولا يمكننا الحديث عن حبه أو كرهه للشعار أو العلم، كل شخص له الحق فيما يحب ويكره، أما من ناحية الاحترافية، فقد دافع عن ألوان منتخب إسبانيا بفخر».

وأخيرا، وبخصوص متابعته لمحاكمة السياسيين الكتالونيين الداعمين للانفصال عن إسبانيا، علق قائلا «نعم أتابعها، لكنني لا أريد التعليق، أشعر بالألم، وأتمنى لو كل هذا لم يكن ليحدث، أعتقد أن الاتحاد أفضل من الانفصال».

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى