هذا ما قالته الصحف الإنجليزية عن صلاح بعد إسقاط المان سيتي

تغنت الصحافة الإنجيلزية، بالمصري الدولي محمد صلاح، لاعب فريق ليفربول، مشيدة بأدائه وإنقاذه للريدز في مهمة العبور إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

كما ركزت على خروج مانشستر سيتي، على يد الريدز، وطرد المدرب الكتالوني بيب جوارديولا خلال اللقاء، والتأهل التاريخي لروما الإيطالي إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

واختارت صحيفة “ديلي تلجراف” في قسمها الرياضي عنوان “غضب جوارديولا”، ونشرت معه صورة لمدرب السيتي وهو يضع أصبع السبابة على فمه، ويأمر الحكم أنطونيو ماتيو لاهوز بالصمت.

وأضافت الصحيفة أن “المدرب الغاصب من قرار إلغاء هدف بداعي التسلل على فريقه، جلس في المدرجات بعد مشادة مع الحكم، فشل رهانه على التشكيلة الأساسية، وعانى الفريق من الهزيمة الثالثة على التوالي”.

وخصصت صحيفة “ديلي ميل”، أيضا صفحتها الأولى لجوارديولا بأربع صور تظهره، وهو يتشاجر مع الحكم، وبعدها وهو يجلس في المدرجات.

وكتبت الصحيفة أن المدرب الغاضب حصل على البطاقة الحمراء بين الشوطين.

وأشارت صحيفة “ميل” إلى أن “صلاح زار الشباك وتبدد حلم السيتي”، وتحدثت أيضا عن الخروج المفاجئ لبرشلونة في ملعب الأوليمبيكو بروما، معتبرة أن “ميسي وبرشلونة سقطا في مذبحة روما”.

أما صحيفة “الجارديان”، فأشادت بمحمد صلاح، محرز الهدف الأول للريدز، في ملعب الاتحاد، واعتبرت أن اللاعب المصري كان “منقذًا” لفريقه.

وقالت الصحيفة: “صلاح المنقذ، ليفربول يتأهل لنصف النهائي، وسحابة حمراء تسقط على جوارديولا”.

وكان لتأهل روما، نصيبًا في الصحفة الرئيسية لـ”الجارديان”، التي وصفت فريق المدرب أوزيبيو دي فرانشيسكو بـ”ملك الانتفاضة”، معتبرة أن الفريق “حقق انتفاضة مدهشة بإقصاء برشلونة”.

وامتدحت صحيفة “ديلي إكسبريس”، صلاح وجاء عنوانها أن “مو العملاق أسكت السيتي”، مشيرة إلى أن المهاجم المصري جعل “ليفربول يحلق إلى نصف النهائي”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى