برشلونة يرسل جواسيسه لمراقبة موهبة بنفيكا

رصدت صحيفة “سبورت” الإسبانية تحركات إدارة برشلونة من أجل مراقبة جواو فيلكس صانع ألعاب بنفيكا البرتغالي والذي تألق مع ناديه في الفترة الأخيرة وأصبح مطلبا للكثير من الأندية الأوروبية.

وأدرك بنفيكا مبكرا قيمة فيلكس الذي يبلغ من العمر 19 عاما حيث قام بتجديد تعاقده حتى يونيو 2023 مع وضع قيمة كسر عقد تصل إلى 120 مليون يورو وهو ما يعيق تحركات أي فريق يرغب في ضمه ويرغمه للجلوس على طاولة المفاوضات مع إدارة النسور.

ونجح فيلكس مؤخرا في لفت الانتباه فيما تملك إدارة برشلونة علاقات طيبة مع إدارة بنفيكا وذلك من خلال التعاقد في الموسم الماضي مع نيلسون سيميدو الظهير الأيمن السريع فيما ذهب دوجلاس بيريرا مدافع البلوغرانا إلى صفوف النسور على سبيل الإعارة أيضا.

وتسعى إدارة برشلونة باستمرار لمراقبة المواهب الشابة في أوروبا والتعاقد معها مبكرا بسعر مناسب لتوفير النفقات ولكن يبدو أن التألق المبكر لجواو فيلكس أشعل سعره وسيدفع الأندية للدخول في مزاد حول قيمته.

وترغب إدارة برشلونة في الحصول على رأي قاطع من الكاشفين الذين أرسلهم لمراقبة جوهرة بنفيكا كي يبدأ خطوات التعاقد معه خاصة أن البرازيلي فيليبي كوتينيو تراجع مستواه بشدة فيما أبدى مانشستر يونايتد اهتمامه بضم اللاعب.

ولجأت إدارة برشلونة في الفترة الأخيرة إلى التفكير في ضم لاعبين مميزين تنتهي عقودهم مع ناديهم في الفترة الأخيرة ومن بينهم أدريان رابيو لاعب وسط باريس سان جيرمان الفرنسي والذي بات قاب قوسين أو أدنى من الانتقال إلى البلوغرانا.

وذكرت تقارير إسبانية سابقة أن برشلونة حسم صفقة جان توديبو قلب دفاع تولوز الفرنسي والذي ينتهي عقده في يونيو 2019 ويمكن للبلوغرانا الحصول على خدماته مجانا في الصيف أو دفع مبلغ صغير والحصول عليه في فترة الانتقالات الشتوية الحالية.

وتميل إدارة برشلونة إلى تدعيم صفوف الفريق باستمرار من أجل الحصول الفوز بمسابقة دوري أبطال أوروبا الغائبة عن الفريق منذ عام 2015 حين حصل على اللقب أمام يوفنتوس الإيطالي في العاصمة الألمانية برلين.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى