الحكم المغربي عشيق يتلقى مبلغا ضخما مقابل مشاركته بالمونديال

أسابيع قليلة فقط تفصلنا عن أكبر حدث كروي بالعالم ألا و هو كأس العالم بروسيا صيف سنة 2018 و الذي سيشارك فيه المغرب بعد تأهل أسود الأطلس لهذا المحفل الرياضي و كذا عبر مشاركة الراية المغربية المتجسدة في الحكم المساعد المخضرم رضوان عشيق.

واختارت لجنة التحكيم التابعة للإتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، الحكم المساعد المغربي رضوان عشيق، ضمن قائمة الحكام النهائية التي ستقود نهائيات كأس العالم 2018 المقررة الصيف المقبل بروسيا لتكون المشاركة الثالثة لهذا الحكم.

وسبق لرضوان عشيق أن مثل التحكيم المغربي في مناسبتين في نهائيات كأس العالم في كل من جنوب إفريقيا 2010 والبرازيل 2014، وتضم اللائحة النهائية لحكام الوسط والحكام المساعدين ، التي أعلن عنها الاتحاد الدولي إلى جانب رضوان عشيق خمسة حكام وسط من الدول العربية من أصل 36 حكما ، ويتعلق الأمر بالاماراتي محمد عبدالله والسعودي فهد المرداسي والبحريني نواف شكر الله عن القارة الآسيوية، والمصري جهاد جريشة والجزائري مهدي عبيد شارف عن أفريقيا.

أما الحكام المساعدون فهم البحريني ياسر خليل عبدالله، محمد العبكري وعبدالله الشلوي من السعودية، القطري طالب المري، الاماراتي محمد الحمادي والسوداني وليد أحمد، والتونسي أنور هميلة.

و بخصوص التعويضات المالية التي يتلقاها الحكام المشاركون في مونديال روسيا ، فقد تم الإفصاح عن قيمتها و التي وصلت لحوالي 65 مليون سنتيم مغربية سيتم تحويلها لحسابات الحكام الذين تم انتقاؤهم قبل سفرهم لروسيا مقابل مشاركتهم حتى و لو لم يقودوا اي مباراة، فيما سيتلقون تعويضات و منح أخرى عن كل مقابلة سيديرونها بمونديال روسيا.

و بعد ذلك ، ستصل قيمة تعويضات المباريات ب 25 مليون سنتيم عن كل مباراة يقودونها بدور المجموعات ، فيما تنضاف لها منحة 35 مليون سنتيم أخرى إذا ما قاد مباراة في دور الثاني أو ثمن النهائي ، على أن يتلقى حكام مباريات الربع و نصف النهائي و الترتيب مبلغا إضافيا قدره 45 مليون سنتيم ، بينما سيضاف مبلغ 55 مليون سنتيم لحكام المباراة النهائية.

و كان عشيق قد قاد خلال مونديال البرازيل الفائت 6 مباريات كان من ضمنها مباراة الترتيب رفقة الثلاثي الذي كان يضم الجزائري حيمودي و مواطنه إيتشالي ، فيما يتوقع أن يدير مباريات مونديال روسيا رفقة المصري جهاد جريشة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى