أفضل لاعب أفريقي | التاريخ في صف أوسيمين والحاضر ينصف حكيمي

يتنافس النيجيري فيكتور أوسيمين من نابولي، مع المغربي أشرف حكيمي نجم باريس سان جيرمان، والمصري محمد صلاح لاعب ليفربول، في القائمة النهائية لترشيحات جائزة أفضل لاعب أفريقي لعام 2023 من الاتحاد القاري للعبة (CAF).

وسيتم الاعلان عن الفائز بالجائزة، اليوم الإثنين، في حفل ضخم يحضره نجوم وأساطير كرة القدم الأفريقية في المغرب.

يسعى صلاح (32 عامًا) لحصد جائزة أفضل لاعب أفريقي للمرة الثالثة في مسيرته، بعد عامي 2017 و2018، في حين لم يسبق لحكيمي أو أوسيمين الفوز بالجائزة، بل إنهما لم يدخلا القائمة النهائية الثلاثية لترشحيات الجائزة من قبل.

ربما قدّم كل لاعب ما يستحق للدخول في ترشيحات القائمة النهائية لجائزة أفضل لاعب أفريقي، فحكيمي قاد المنتخب المغربي إلى نصف نهائي كأس العالم 2022، أمّا أوسيمين فجلب الدوري الإيطالي لنابولي لأول مرّة من 3 عقود.

قائمة ترشيحات هذا العام ضمّت أغلى 3 لاعبين أفارقة، فأوسيمين هو أغلى أفريقي بقيمة 120 مليون يورو، وأغلى لاعب بالدوري الإيطالي، وخامس أغلى لاعب في العالم عمومًا، فيما يأتي حكيمي وصلاح وصيفين بنفس القيمة (65 مليون).

شاهد كل أهداف أوسيمين الموسم الماضي مع نابولي

تاريخ نيجيريا والمغرب ومصر في الجائزة

في الحقيقة، تتفوق نيجيريا بوضوح على المغرب ومصر عند الحديث عن جائزة أفضل لاعب أفريقي، فقد حصدت نيجيريا الجائزة 5 مرّات، مقابل 4 للمغرب و3 لمصر.

في قائمة الترشيحات النهائية لأفضل لاعب أفريقي التي تضم 3 لاعبين فقط، أثبت نيجيريا علو كعبها على المغرب ومصر. ومنذ انطلاق النسخة الأولى من الجائزة عام 1970، دخل لاعبو المنتخب النيجيري قائمة الترشيحات النهائية في 21 مناسبة، مقابل 5 مرّات للمغرب و9 لمصر، أي أن نيجيريا دخلت القائمة النهائية أكثر من مصر والمغرب مجتمعين.

التسعينيات هي الفترة الذهبية لنيجيريا في جائزة أفضل لاعب أفريقي، فقد حصدها رشيدي ياكيني في 1993، وإيمانويل إيمونيكي 1994، ثم فيكتور إيكيبا عام 1997، وآخر من فاز بها الأسطورة نوانكو كانو عامي 1996 و1999.

كانو مع جائزة أفضل لاعب أفريقي 1999 ويقدمها له سيب بلاتر وعيسى حياتو (X: signalng)

ومن المغرب أحمد فراس عام 1975، ومحمد التيمومي 1985، وبادو الزاكي 1986، وآخر من حصدها مصطفى حاجي 1998.. ومن مصر، لم يحصد الجائزة سوى لاعبين اثنين فقط، هما محمود الخطيب في 1983، وصلاح في 2017 و2018.

على مستوى اللاعبين، حصد الجائزة 4 لاعبين مختلفين من نيجيريا ومثلهم من المغرب، واثنان من مصر.

لا تزال الكاميرون في الصدارة عمومًا بـ11 جائزة بفضل صامويل إيتو الذي حصدها لوحده 4 مرّات، وهو بالمناسبة صاحب الرقم القياسي، ثم غانا وكوت ديفوار بـ6 جوائز لكل منهما في الوصافة، وفي الترتيب الثالث نيجيريا بـ5 جوائز.

تاريخ نيجيريا ومصر والمغرب في جائزة أفضل لاعب أفريقيالبلدالجائزةالثانيالثالثالقائمة النهائيةنيجيريا561021المغرب4105مصر3249

انقطاع طويل من نيجيريا والمغرب 

سيحاول أوسيمين وحكيمي جلب الجائزة إلى بلديهما لأول مرّة منذ مدّة طويلة، فآخر من حصد جائزة أفضل لاعب أفريقي من نيجيريا هو كانو عام 1999، وآخر من دخل القائمة النهائية للترشيحات هو جي جي أوكوشا أسطورة بولتون عام 2004.

أمّا المغرب، فقد مرّ تقريبًا عقدين ونصف منذ أن حمل الجائزة لاعب من (أسود الأطلس)، وهو نجم ديبورتيفو لاكورونيا في عام 1998 حاجي، والمثير أنّهُ لم يترشّح أي لاعب مغربي في القائمة النهائية منذ ذلك الحين، ليكسر حكيمي هذا الغياب في نسخة 2023.

أسطورة كرة القدم المغربية مصطفى حاجي (X: MaghribFoot)
ماذا قدّم أوسيمين وحكيمي وصلاح في 2023؟

ساهم أوسيمين (24 عامًا) بقوّة في حصد نابولي لقب الدوري الإيطالي (2022-2023)، وجمع بين جائزتي لاعب الموسم وهدّاف المسابقة بعد أن أحرز 26 هدفًا، لكنه لم ينجح في التأهل إلى نهائيات كأس العالم قطر 2022 مع نيجيريا.

مع ذلك، فقد أنهى أوسيمين تصفيات كأس أمم أفريقيا 2023، في صدارة الهدّافين بـ10 أهداف، كما حلّ في المركز الثامن بترتيب الكرة الذهبية 2023 من فرانس فوتبول، ليصبح أول نيجيري يصل إلى هذه المرتبة عبر التاريخ.

أمّا حكيمي، فقد أحرز لقب الدوري الفرنسي مع باريس سان جيرمان، فضلًا عن فوزه بجائزة أفضل رياضي عربي من هيئة الترفيه السعودية، وعلى المستوى الدولي قاد منتخب المغرب إلى نصف نهائي مونديال قطر في إنجاز تاريخي.

بالنسبة إلى صلاح، فقد فشل في التأهل إلى كأس العالم 2022 مع منتخب مصر، لكنّهُ قدّم موسمًا مميزًا مع الـ(ريدز) سجّل خلاله 30 هدفًا وصنع 18، ليحصد جائزة لاعب الموسم في الدوري الإنجليزي من رابطة مشجعي كرة القدم. 

حكيمي وصلاح أوسيمين في الميزان لعام 2023اللاعببطولةمشاركات دوليةجوائز فرديةأوسيمين1-2حكيمي1كأس العالم 20221صلاح–1

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى