لهذا السبب يصر ديشامب على الاستمرار في تدريب فرنسا

فسر ديديه ديشامب، المدير الفني لمنتخب فرنسا، إصراره على البقاء في منصبه بعد التتويج بكأس العالم بالفوز على كرواتيا 4-2 يوم الأحد الماضي.

وقال ديشامب عبر قناة (تي إف 1) الفرنسية: “مستمر لسببين، أولهما لأنني أشخص أميل للالتزام بتعاقداتي والسعي للوصول للأهداف المحددة بالنسبة لي”.

وأضاف المدرب الثاني: “أما السبب الثاني والأهم هو تقديري واحترامي لثقة رئيس اتحاد الكرة (نويل لو جريه) في قدراتي، لذا سأبقى حتى 2020”.

وأكد ديشامب أنه وتسعة لاعبين آخرين استفادوا من كبوة خسارة نهائي يورو 2016 قبل عامين، موضحا أنه ركز على العامل النفسي وتحفيز لاعبيه لتفادي أي لحظة من التهاون وعدم التركيز.

في سياق آخر، لفت ديشامب إلى أنه يتقبل تصريحات لاعبي بلجيكا بعد الخسارة أمام الديوك في الدور قبل النهائي، مؤكدا: “ما حدث أمر طبيعي للاعب طموح يسعى لتحقيق إنجاز ما، وعندما يخسر أو يتلاشى هذا الطموح، لا يستطيع السيطرة على تصريحاته، لقد عشت نفس اللحظات كلاعب”.

كما أكد المدير الفني لفرنسا أن لاعبيه كان لديهم رغبة في تكرار المسيرة الحافلة بالكأس في شارع الشانزليزيه، مضيفا أنها خطوة لم تكن متاحة في ظل الزحام الشديد، ومراعاة الأحوال الأمنية والأحداث المتوترة التي شهدتها فرنسا والعالم أجمع في الفترة الأخيرة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى