تيسودالي يزف خبرا سارا لوليد الركراكي والمغاربة

زف المغربي طارق تيسودالي، مهاجم جينت البلجيكي، هبرا سارا للمدرب وليد الركراكي، وذلك بالعودة إلى التداريب الفردية على أرضية الملعب، بعد غيابه عن الملاعب لأكثر من ستة أشهر، إثر إصابته بقطع في الرباط الصليبي مع بداية الموسم الكروي الحالي.

ونشر الحساب الرسمي لنادي جينت صوراً للدولي المغربي وهو على المستطيل الأخضر، وكذلك مقطع فيديو قصير يُسدّد فيه اللاعب الكرة، عقب تجاوزه الإصابة القوية التي عانى منها لأشهر.

وكان تيسودالي من أبرز الغائبين عن المنتخب المغربي الذي شارك في نهائيات كأس العالم قطر 2022، علماً أنه ساهم بأهدافه في التأهل للمحفل المونديالي.

جدير بالذكر أن اللاعب البالغ من العمر 29 سنة جدّد قبل بضعة أسابيع عقده مع النادي البلجيكي حتى صيف سنة 2026.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى