المغربي شادي رياض يكشفُ سبب بكاءه أمام أوساسونا

كشف المدافع المغربي شادي رياض لاعب برشلونة، سبب بكاءه خلال مواجهة أوساسونا، أمس الثلاثاء، ضمن منافسات الجولة 14 من الليغا.

وقال رياض، خلال تصريحات نقلتها صحيفة “سبورت” الإسبانية: “بكيت بعاطفة لأنني حققت شيئا كنت أعمل من أجله منذ فترة طويلة”.

وأضاف: “الظهور الأول مع الفريق الأول هو حلم رأيته منذ أن كنت صغيرًا، وأشكر المدير الفني تشافي على الثقة التي منحها لي”.

ونشر شادي رياض، لاعب برشلونة الإسباني، عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”، صورة له بعد مشاركته مع الفريق الأول للنادي الكتالوني للمرة الأولى في مباراة رسمية، أمام أوساسونا، أمس الثلاثاء.

وعلق المغربي رياض على الصورة: “سعيد بالفوز وظهوري الرسمي الأول مع الفريق الأول”.

وشارك اللاعب في الدقيقة الـ’89 من عمر مباراة برشلونة ضد مضيفه أوساسونا في الجولة الـ14 من الدوري الإسباني.

ويعتبر شادي رياض أحدث الوجوه المغربية التي تظهر في مباريات الفريق الأول لبرشلونة، بعدما ظهر عدة لاعبين من المغرب خلال الفترة الماضية، على غرار عبدالصمد الزلزولي المعار إلى أوساسونا وإلياس أخوماش.

يذكر أن شادي رياض، هو مدافع مغربي، يبلغ من العمر 19 عاما، علما أنه انضم لصفوف فريق الشباب في برشلونة في صيف 2019 قادما من قطاع الناشئين بنادي ريال مايوركا، وقد تم استدعاؤه في وقت سابق لصفوف منتخب المغرب للشباب تحت 20 عاما.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى