المغربي بلال الخنوس يُحقق رقماً قياسياً عالمياً

حقق لاعب نادي جنك البلجيكي، الواعد المغربي بلال الخنوس (18 عامًا) أعلى صعود في القيمة السوقية حول العالم خلال شتنبر الجاري، إذ صعدت قيمته من 600 ألف إلى 3.5 مليون يورو، بحسب “Transfermarket”.

وبات بلال الخنوس الذي ينشط رفقة المنتخب المغربي تحت 23 سنة، بين أكثر المطلوبين في الدوري البلجيكي، إذ توصل فريقه خلال فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة، بعروض من عدة أندية بلجيكية في مقدمتها، ستاندار دو لييج وميشلن.

لكن مجلس إدارة فريق جينك رفض السماح للخنوس بالمغادرة، خاصة أن اللاعب يخوض أول موسم له رفقة الفريق الأول، وتتوقع أن تستمر قيمته السوقية في الارتفاع مستقبلاً ما يدر أرباحًا هائلة للنادي البلجيكي.

وفي سياق متصل، قالت صحيفة “فيوت بال بريميور” الهولندية إن الخنوس الذي يحمل الجنسيتين المغربية والبلجيكية، تسبب في إثارة ضجة في جينك هذا الموسم، بعدما أكد جاكي ماتيسن، المدير الفني لمنتخب بلجيكا تحت 21 سنة، أن اللاعب قرر بشكل قاطع تمثيل المغرب.

وتابع: “بحسب المعلومات التي لديَّ فإن الخنوس اختار المغرب، إنه لأمر مخزٍ لأنه لاعب جيد جداً ومثير للاهتمام”، قبل أن يستدرك بقوله: “لكن إذا كان المنتخب المغربي هو المكان المناسب له، الذي يمكن أن يطوّر فيه مستقبله الرياضي فما علينا سوى القبول بذلك، فهذا من حقه”.

يُشار إلى أن الخنوس رفض محاولات الاتحاد البلجيكي، لثنيه عن الاستمرار في اللعب للمنتخب الوطني، وتوجيهه لحمل ألوان المنتخب البلجيكي لأقل من 21 سنة، لكنه أصر على موقفه بالرغم من كل الضغوطات بسبب شخصيته القوية، ودعم أفراد أسرته الصغيرة التي تنتظر رؤيته في صفوف المنتخب الوطني الأول مستقبلاً.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى