شقيق حمد الله يكشفُ حقيقة عودته للمنتخب المغربي

يقترب اللاعب المغربي والمحترف بنادي الاتحاد السعودي عبد الرزاق حمد الله، من حمل قميص المنتخب المغربي لكرة القدم، وذلك بعد تولي المدرب الجديد وليد الركراكي مهمة قيادة ‘أسود الأطلس’ في المرحلة المقبلة، إضافة إلى تعليق مجلس التحكيم الرياضي عقوبة الإيقاف في حق اللاعب لمدة 4 أشهر.

وتعلقيا عن الأخبار التي توردها تقارير إعلامية بشأن اتدعاء عبد الرزاق حمد الله للمنتخب المغربي، قال عبد الرحيم حمدالله، شقيق ووكيل اللاعب، في تصريحات إعلامية، إن عودة شقيقه لمنتخب الأسود ومشاركته في كأس العالم أصبحت أقرب من أي وقت مضى، مؤكدا أن “هناك إشارات قوية لعودة حمدالله لتمثيل المنتخب المغربي في نهائيات كأس العالم قطر 2022”.

وبخصوص موضوع الإيقاف الذي تم تعليقه أمس الأربعاء، أشار شقيق اللاعب إن حمدالله سيستأنف اللعب مع الاتحاد، موجها شكره لكل من “سانده وكذلك الشكر لمركز التحكيم الرياضي السعودي النزيه”. قائلا إن “عبد الرزاق يدعو جمهور الاتحاد لمؤازرته وتشجيعه في قادم المباريات حتى يكون في أحسن مستوى”.

في المقابل نفى وكيل اللاعب أي اتصالات جمعته مع فريق الوداد الرياضي، للاستفادة من خدمات اللاعب في فترة إيقافه مع ناديه السعودي، مشيرا إلى أن توصل باستفسارات من أندية أجنبية ترغب في الاستفادة من خدمات حمدالله بتلك الفترة، لكن تركيز اللاعب ينصب على الاتحاد فقط.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى