المنتخب المغربي ينهزم في نهائي كأس العرب للناشئين أمام الجزائر

اكتفى المنتخب المغربي لكرة القدم، لأقل من 17 سنة، بالمركز الثاني في كأس العرب للناشئين، متوجا وصيفا للبطل، إذ خسر المباراة النهائية أمام نظيره الجزائري بركلات الترجيح بعد نهاية وقتها الأصلي بالتعادل هدف لمثله.

ولم تشهد الجولة الأولى محاولات كثيرة، باستثناء الفرصة الأخطر، التي اكتست ثوبا مغربيا، في الدقيقة 37، غير أن إسماعيل بختي لم يحسن التعامل مع الكرة، وسددها فوق مرمى الحارس الجزائزي.

وفي الشوط الثاني، تواصلت السيطرة المغربية، ما أثمر هدفا مبكرا، عن طريق البديل، محمد الراشدي (5O’).

وحاولت الجماهير الجزائرية تحفيز لاعبها، غير أن العناصر الوطنية، حافظت على تركيزها، الأمر الذي جعلها الأقرب لتعزيز التقدم، من خلال تهديد مرمى الخصم بتسديدة هوائية، عن طريق اللاعب أيمن النير في الدقيقة 73، غير أن الحكم أعلن وضعية تسلل.

وشهدت الدقيقة 78 محاولة خطيرة جديدة للنخبة الوطنية، عن طريق اللاعب محمد الراشدي، الذي حاول رفع الكرة فوق الحارس، بعد تقدمه عن مرماه، غير أنها مرت فوق العارضة.

وحاول المنتخب الجزائري، الرمي بكل ثقله على الدفاع المغربي، لكن وسط غياب للفعالية الهجومية.

وفي الوقت الذي أوشك فيه اللقاء على نهايته، نجح المنتخب الجزائري في تسجيل هدف التعادل، بتسديدة من خارج مربع العمليات عن طريق اللاعب إسماعيل الطيب، ليتأجل الحسم للركلات الترجيحية، التي ابتسمت لأصحاب الأرض بنتيجة 4-2.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى