إغراءات مالية كبيرة لإقناع تيسودالي بالانتقال إلى الخليج

يتطلع فريق الريان القطري إلى التعاقد مع الدولي المغربي طارق تيسودالي، لاعب جينت البلجيكي، بعد صرف النظر عن مواطنه أشرف بنشرقي.

ووفق الموقع الإخباري “والفوت” البلجيكي، فإن طارق تيسودالي محاصر بعروض من دوريات خليجية، أهمها عرض الريان القطري، والذي سيمنح اللاعب أجرا يصل لثلاثة ملايين يورو سنويا، في حال قبول انتقاله خلال الصيف الجاري، وهو أجر مضاعف ست مرات عما يتقاضاه بفريقه الحالي.

وأوضح المصدر ذاته أن المهاجم المغربي بات يفكر جديا في الاستفادة ماديا من هذا العرض، بعدما جالس إدارة فريقه البلجيكي وطالب بزيادة أجره، لكن اجتماع الطرفين لم يسفر عما يرغب فيه هداف جينت.

وأورد الموقع ذاته أن تيسودالي أصبح واعيا بضرورة تغيير الأجواء والبحث عن الاستفادة ماديا من العروض المقدمة إليه، وسيكون بنسبة كبيرة خارج ملعب “غيلامكو أرينا” في الفترة المقبلة.

وكان فريق بشكتاش التركي قد أبدى اهتمامه بتيسودالي، حيث ذكرت وسائل إعلام تركية أن ممثل بلاد “الأناضول” على أتم الاستعداد لمنح تيسودالي عقدا مدته ثلاث سنوات يمكِّنه من كسب مليون يورو (باستثناء المكافآت) سنويا، ولكن الدولي المغربي لم يقتنع بالعرض ويأمل في راتب سنوي يبلغ حوالي 2.5 مليون يورو.

يشار إلى أن تيسودالي بات اسما معولا عليه في لائحة المنتخب المغربي، حيث لعب هذه السنة تسع مباريات مع “الأسود”، سجل فيها هدفين في مرمى الكونغو الديمقراطية، ذهابا وإيابا، في الدور الفاصل من تصفيات كأس العالم.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى