5 صفقات كبرى مُنتظرة في الميركاتو الصيفي

تُواصِل الأندية الأوروبية الكبرى إبرام الصفقات الجديدة؛ بضم عناصر تراها قادرة على تحقيق أهدافها التنافسية في الموسم المقبل، وسط توقعات بحدوث انتقالات لأسماء من العيار الثقيل هذا الصيف.

وارتبط عدد من الأسماء الكبيرة في الكرة الأوروبية بإمكانية تغيير المشهد خلال الانتقالات الصيفية 2022، وكانت آخر الصفقات الكبيرة متمثلة في انتقال السنغالي “ساديو ماني” إلى بايرن ميونيخ الألماني، قادماً من ليفربول الإنجليزي.

وفي هذا التقرير، نسلَّط الضوء على أبرز الأسماء المرتبطة بالانتقال هذا الصيف، والمتوقع بحسم ملفاتها قريباً.

البولندي روبرت ليفاندوفسكي إلى برشلونة

يُعد البولندي روبرت ليفاندوفسكي، نجم بايرن ميونيخ، والفائز بجائزة الحذاء الذهبي 2021-22 كأفضل هدَّاف في دوريات القارة الأوروبية، أحد أبرز اللاعبين المُرشحين للانتقال هذا الصيف، بعد أن أعلن اللاعب عن رغبته في مغادرة النادي “البافاري” والبحث عن تحدٍ جديد.

بدأت شائعات رغبة ليفاندوفسكي في الرحيل عن بايرن ميونيخ في نهايات الموسم المنصرم 2021-22، قبل أن يؤكدها اللاعب في عدة مناسبات، معلناً رغبته في الرحيل وخوض تجربة جديدة في مسيرته.

صاحب الـ 33 عاماً أكَّد رغبته في اللعب لبرشلونة الإسباني الموسم المقبل 2022-23، ورغم الوضع الاقتصادي الصعب الذي يمر به “البلوغرانا” في الوقت الحالي، فإن عدة مؤشرات تؤكد إمكانية حسم الصفقة خلال الأسابيع القليلة القادمة.

الهولندي فرينكي دي يونغ إلى مانشستر يونايتد

ثاني الصفقات التي تحدثت عنها عدة وسائل إعلام إسبانية وإنجليزية نتجت عن رغبة مانشستر يونايتد الإنجليزي في التعاقد مع الهولندي فرينكي دي يونغ من برشلونة.

في البداية، ووفقاً للصحافة الإسبانية، فإن لاعب الوسط الهولندي رفض فكرة الرحيل عن برشلونة، وتمسك بقميص البارسا الذي طالما حلم بتمثيله، ولكن الوضع الاقتصادي الحرج قد يُجبر الكتلان على بيع أحد الأسماء الهامة في كتيبة تشافي هيرنانديز.

وحتى وقت كتابة هذا السطور، ما يزال مانشستر يونايتد يحاول الوصول إلى اتفاق مع برشلونة واللاعب لإتمام الصفقة، وأكد الصحفي الإيطالي الموثوق فابريزيو رومانو، الإثنين 20 يونيو، أن عرضاً رسمياً ثالثاً من مانشستر يونايتد في الطريق إلى إدارة البلوغرانا من أجل لاعب الوسط الهولندي.

البلجيكي روميلو لوكاكو والعودة إلى إنتر ميلان

لا يخفى على أحد مدى صعوبة وضع البلجيكي روميلو لوكاكو في تشيلسي الإنجليزي، وعلاقته المتوترة مع المدرب الألماني توماس توخيل، الأمر الذي دفع المهاجم لفعل كل شيء من أجل الرحيل والعودة إلى إنتر ميلان، وفقاً لوسائل الإعلام الأوروبية الموثوقة.

موقف لوكاكو يبدو معقداً إلى حد ما لأسباب مالية؛ على الرغم من ترحيب الأطراف الثلاثة (لوكاكو، إنتر ميلان، تشيلسي) بإتمام الصفقة، فإن النادي الإيطالي لا يريد ردَّ الـ113 مليون يورو التي حصل عليها في الصيف الماضي من تشيلسي، نظير التخلي عن خدمات “الدبابة البلجيكية”.

الاقتراح الذي قدمه “النيراتزوري” هو ضم البلجيكي على سبيل الإعارة لمدة موسمين مع خيار أحقية الشراء بنهاية المدة، وهو ما رحّب به النادي الإنجليزي خلال الساعات الماضية، بحسب ما أشارت إليه شبكة “سكاي سبورتس” البريطانية.

الأرجنتيني أنخيل دي ماريا إلى يوفنتوس

على عكس الحالات الثلاث السابقة، يأتي وضع الأرجنتيني أنخيل دي ماريا، الذي لا يتوقف مستقبله سوى على رغبته فقط، بعد نهاية عقده مع باريس سان جيرمان الفرنسي، ليملك الحرية الكاملة في تحديد وجهته القادمة.

يجذب دي ماريا اهتمام يوفنتوس منذ عدة أشهر، ويحاول النادي الإيطالي بكل الطرق إقناع الأرجنتيني بالوصول إلى “أليانز ستاديوم”، لكنَّ رغبة أخرى تؤخر قرار صاحب الـ34 عاماً.

ووفقاً لتقارير إسبانية، فإن دي ماريا يريد خوض تجربة بقميص برشلونة الموسم المقبل، وقد لقيَ الأمر ترحيباً من جانب البارسا؛ على أمل تعويض الرحيل المُحتمل للفرنسي عثمان ديمبيلي.

وحتى الآن لا يبدو مستقبل دي ماريا واضحاً تماماً، رغم تمسك يوفنتوس بضم المهاجم ما يجعله أقرب إلى الدوري الإيطالي.

الفرنسي عثمان ديمبيلي إلى تشيلسي أم باريس سان جيرمان؟

كما هو الحال بالنسبة لدي ماريا، يمتلك الفرنسي عثمان ديمبيلي حق تحديد وجهته المقبلة بكامل حريته بعد نهاية عقده مع برشلونة؛ إذ حاول النادي الكتالوني الإبقاء على ديمبيلي وقدّم عرضاً للتجديد مع اللاعب صاحب الـ25 عاماً، لكن الفرنسي رفض وحاول فرض شروطه المالية، في الوقت الذي يعاني فيه البارسا من وضع اقتصادي متأزم.

حاول برشلونة تحسين عرضه للمهاجم الفرنسي، ولكنه لم يتلقَ أي رد من اللاعب أو من وكيل أعماله، موسى سيسوكو، مؤخراً، ليبقى مستقبل ديمبيلي خارج “كامب نو” أكثر من داخله.

وفي الوقت الحالي، يُعد تشيلسي وباريس سان جيرمان هما الأقرب للحصول على خدمات ديمبيلي، وفقاً للتقارير الأخيرة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى