حرب جديدة بين ريال مدريد وباريس سان جيرمان

دخل ناديا باريس سان جيرمان الفرنسي وريال مدريد الإسباني جولةً جديدةً من صراع “الميركاتو” بعد أيامٍ من فوز الباريسي في معركة المهاجم الشاب كيليان مبابي (23 عامًا) عبر تجديد عقده 3 مواسم، وإبعاده عن أسوار الفريق الملكي.

صحيفة “آس” الإسبانية قالت عبر مصادرها الخاصة، السبت 4 يونيو، إن إدارة باريس سان جيرمان برئاسة القطري ناصر الخليفي، دخلت بقوة في سباق التعاقد مع موهبة فريق موناكو الفرنسي، أوريلين تشاوميني، لتنازع ريال مدريد في معركة جديدة.

ووصفت الصحيفة ذائعة الصيت دخول باريس سان جيرمان في صفقة تشاوميني بـ “تأجيج المنافسة الناشئة التي تشهدها كرة القدم الأوروبية في الوقت الحاضر بين مدريد وباريس”.

وبعيدًا عن نجاح باريس سان جيرمان في الاحتفاظ بخدمات لاعبه مبابي، فإن نادي العاصمة حاول خطف إدواردو كامافينغا صيف 2021 من ريال مدريد، قبل أن يحصل الأخير على توقيعه بصعوبة، ويستمر الصراع إلى الآن بين الناديين عبر تشاوميني.

من هو أوريلين تشاوميني؟

تشاوميني (22 عامًا) يُعَدّ حاليًا ضمن أبرز مواهب أوروبا، وبدأ يأخذ أدوارًا مع المنتخب الفرنسي الأول، إذ شارك أساسيًا، أمس الجمعة، أمام الدنمارك في الجولة الأولى من دور المجموعات لدوري الأمم الأوروبية، والتي خسرها الديوك 1-2 في ملعب “ستاد دو فرانس”.

وينشط تشاوميني في مركز لاعب الوسط المدافع، وقد سجّل 3 أهداف وقدّم تمريرتين حاسمتين بقميص موناكو في الموسم الماضي من الدوري الفرنسي 2021-2022، من أصل 35 مباراة لعبها.

ويمتلك تشاوميني عقدًا مع موناكو يمتد إلى صيف 2024، وتُقدّر قيمته التسويقية بحسب منصة (Olocip) بنحو 41 مليون يورو، فيما يريد نادي الإمارة ضِعف هذا المبلغ لإطلاق سراح اللاعب.

باريس سان جيرمان يفسد خطط ريال مدريد

وبدا أن ريال مدريد قد حسم صفقة التعاقد مع تشاوميني في الأسابيع الأخيرة، وأوجد اتفاقًا أوليًّا مع إدارة موناكو، بيد أن باريس سان جيرمان أفسد الأمور ووضع عرضًا قويًا للحصول على خدمات خريج مدرسة بوردو الفرنسي السابق.

ويهدف ريال مدريد لإحداث شراكة فرنسية-فرنسية في خط الوسط وقد تمتد لمنتخب الديوك، عبر جلب تشاوميني للعب بجوار مواطنه إدواردو كامافينغا الذي بدأ في ترسيخ أقدامه بقوة داخل تشكيلة المدرب الإيطالي، كارلو أنشيلوتي.

ولكن باريس سان جيرمان يخطط بدوره لمواصلة سياسته الأخيرة التي تهدف للتعاقد مع المواهب الفرنسية المحلية وتقليل الاعتماد على المحترفين الأجانب، ويرى النادي أن تشاوميني هو أبرز موهبة محلية حاليًا في فرنسا.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى