الدب الروسي “يغتصب” كبرياء السعودية بالمونديال أمام أنظار ولي العهد

“خمسة و خميس في عينين العديان” ، بهاته العبارات الساخرة علق العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعد الهزيمة الثقيلة والأداء الكارثي للمنتخب السعودي، في افتتاح مونديال روسيا.

فأمام أنظار محمد بن سلمان ولي عهد المملكة العربية السعودية، لقن الدب الروسي درسا قاسيا للأخضر، الذي ظهر بوجه شاحب وأداء لا يليق بمنتخب يشارك بكأس العالم.

السعودية ورغم كل الإمكانيات المادية الضخمة التي صرفت لتجهيز هذا الفريق، وكذا ابتكار فكرة أثارت الكثير من السخرية بدفع مبالغ مالية ضخمة لفرق من المستوى الثاني بالليغا الإسبانية قصد توقيع بعض اللاعبين السعوديين في كشوفاتها للمشاركة ولو ثواني قليلة، غير أن هذا لم يشفع للسعودية التي استباح الدب الروسي كرامتها واغتصب كبرياءها في ليلة لن ينساها السعوديون طويلا.

عرض باهت وأداء شاحب وشخصية ضعيفة ومنتخب مشلول وخطوط مفككة ولياقة بدنية دون المستوى، وأخطاء بدائية وعشوائية في اللعب، أبرز ما ميز المباراة الافتتاحية التي دك فيها رفاق كولوفين مرمى عبد الله المعيوف بخماسية نظيفة، وانتصروا عليهم أداء ونتيجة.

نظرات ولي العهد السعودي بعد تلقي مرمى بلاده هدفا تلو الأخر كانت كافية لتؤكد مدى ضعف هذا المنتخب، الذي قد يبدو أنه سيكون أول من يجمع حقائبه و يغادر بلاد بوتين، ويعود لهناك، هناك حيث يوجد تركي أل الشيخ…

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى