ملاعب تدريب عالمية للمنتخبات المشاركة في مونديال قطر 2022

أكد مدير مشروع ملاعب التدريب في اللجنة العليا للمشاريع والإرث، علي الدوسري، جاهزية ملاعب التدريب المُخصصة للمنتخبات المشاركة في نهائيات كأس العالم “قطر 2022″، مشيراً إلى تجهيزها خصيصاً للبطولة وفق أعلى المعايير والمواصفات العالمية، بما يضمن للاعبين خوض تجربة كروية فريدة.

وقال الدوسري إن اللجنة العليا شرعت منذ فوز قطر في عام 2010 بحق استضافة المونديال، بتحديد وتجهيز 40 موقع تدريب للاعبين وحكام المباريات، وقد استُخدم العديد من هذه المرافق خلال بطولات استضافتها قطر، ومن بينها كأس العالم للأندية وكأس العرب 2021.

وأضاف الدوسري أن مواقع التدريب تضاهي الاستادات المونديالية؛ من حيث مساحة الملاعب، وجودة التجهيزات والعشب المستخدم في الأرضية، لافتاً إلى أن نصف هذه الملاعب جرى تشييدها بالكامل خصيصاً لكأس العالم، في حين خضع النصف الآخر لعملية تطوير شاملة، مؤكداً تخصيص موقع تدريب لكل منتخب مشارك في المونديال.

وتابع: “تنتشر ملاعب التدريب في جميع أنحاء قطر، وتستغرق أطول رحلة بين ملاعب التدريب وفنادق إقامة اللاعبين حوالي عشرين دقيقة بالحافلة”.

ومن المقرر استخدام 33 موقعا للتدريب والإقامة خلال مونديال قطر 2022، حيث سيجري تخصيص 32 منها للمنتخبات المشاركة، وموقع واحد للحكام.

وحرصت قطر ضمن ملف استضافة كأس العالم على تجهيز 40 موقعا للإقامة والتدريب؛ انطلاقاً من حرص الدولة الخليجية على توفير العديد من المرافق التي تتيح للمنتخبات حرية الاختيار وفق ما يلائم احتياجاتها، ويفي بمتطلباتها على أكمل وجه.

وتشمل كل من مقار المنتخبات المشاركة في نهائيات كأس العالم “قطر 2022” فندقاً وموقع تدريب على مسافة قريبة من الاستادات المونديالية الثمانية، التي ستشهد منافسات البطولة أواخر هذا العام.

وبفضل تقارب المسافات في قطر؛ سيصبح بإمكان المنتخبات المشاركة وحكام المباريات البقاء في نفس مقر الإقامة، والتدريب في مكان واحد طوال فترة البطولة، الأمر الذي سيمكّن اللاعبين من الحصول على مزيد من الوقت للراحة والاستعداد الجيد للمنافسات، فضلاً عن قضاء وقت أقل في التنقل خلال أيام المباريات.

يشار إلى أن مواقع التدريب لمونديال قطر 2022 جرى تجهيزها، بحيث تضم ملاعب بأنظمة إضاءة وفق أعلى المعايير، مع أرضية من العشب الطبيعي، والمستزرع في مشتل اللجنة العليا، إضافة إلى منطقة مُخصصة لمندوبي وسائل الإعلام لمتابعة حصص التدريب، وغرف لتبديل الملابس، وأخرى للإسعافات الأولية، وقاعات لإعادة تأهيل اللاعبين، ومركز إعلامي، إضافة إلى توفير شبكات الاتصال وتكنولوجيا المعلومات.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى