الصين تحظر بثّ الدوري الإنجليزي بسبب أوكرانيا.. ما القصة؟

أبلغت السلطات الصينية رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم “بريميرليغ” أنها ستمتنع عن بث مباريات الجولة المقبلة من المسابقة (الجولة الـ28) داخل الأراضي الصينية، بحسب ما نشرته إذاعة “BBC” البريطانية اليوم الجمعة 4 مارس/ آذار.

وتنطلق مباريات الجولة الـ28 من الدوري الإنجليزي ظهر غدٍ السبت بمباراة ليستر سيتي وليدز يونايتد، وتُستكمل بموقعة وست هام يونايتد وليفربول، فيما يُلعب الأحد الديربي بين مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي، وتُختتم الجولة الاثنين بلقاء إيفرتون وتوتنهام.

وقالت “BBC” من مصادرها الخاصة، إن منصة “iQIYI” المالكة لحقوق بث الدوري الإنجليزي في الصين، أبلغت رابطة “بريميرليغ” رسميًا بعدم بث مباريات الجولة الـ28 احتجاجًا على دعم المسابقة لأوكرانيا في حربها ضد روسيا.

وتعدّ الصين الحليف السياسي الأول لروسيا في العالم، وقد نددت حكومة بكين بالعقوبات الاقتصادية المُسلّطة على موسكو من قبل الدول الأوروبية والولايات المتحدة، وقالت إن العلاقات التجارية مع روسيا لن تتأثر، مُظهرةً دعمها غير المشروط.

 

في المقابل، خصصت رابطة “بريميرليغ” الجولة المقبلة لدعم الشعب الأوكراني عبر ارتداء قادة الفرق شارات تحمل ألوان علم أوكرانيا، إضافة إلى طباعة جملة ‘Football Stands Together'” مكتوبة على الشاشات العملاقة في كل الملاعب.

 

وأصدرت رابطة الدوري الإنجليزي بيانًا رسميًا تدين خلاله الحرب الروسية في أوكرانيا قبل أيام قائلة: “نرفض بشدة تصرفات روسيا، وسندعم أوكرانيا في مباريات هذا الأسبوع، ندعو دائمًا إلى السلام وقلوبنا مع هؤلاء الذين تضرروا من الحرب”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى