أغويرو يؤكد انضمامه لمنتخب الأرجنتين في مونديال قطر 2022

أكد المهاجم الأرجنتيني المعتزل سيرخيو أغويرو أنه سيكون جزءًا من منتخب بلاده المشارك في نهائيات كأس العالم FIFA قطر 2022، والمُزمع إقامة منافساتها خلال الفترة بين 21 نوفمبر/ تشرين الثاني و18 ديسمبر/ كانون الأول القادمين.

وقال أغويرو في تصريحات خصّ بها شبكة “تي واي سي سبورتس” الأرجنتينية: “أنا ذاهب إلى كأس العالم.. اليوم كان هناك اجتماع لطيف مع تشيكي تابيا”، في إشارة من مهاجم مانشستر سيتي السابق إلى رئيس الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم كلاوديو تابيا.

وأضاف أغويرو: “سنرى ما هو الدور الذي سأشغله في المنتخب.. لقد تعامل (تابيا) معي بصورة جيدة للغاية وطلب مني الالتقاء.. في هذه الأيام سنتحدث أكثر لنرى ما إذا كنا سنذهب إلى قرعة كأس العالم”.

وعن المنتخبات المُرشحة للتتويج بلقب كأس العالم “قطر 2022″، صرح أغويرو: “الأرجنتين أكثر ثقة، المُرشحون هم أنفسهم كما يكون عليه الأمر دائما: ألمانيا، فرنسا وإسبانيا.. أعتقد أن الأرجنتين أصبحت أكثر ثقة من ذي قبل”.

وأوضح أغويرو: “إذا ما استمر منتخب الأرجنتين على هذا النحو، كمجموعة، فإن الأمر سيكون مثيرا للغاية في كأس العالم.. القرعة دائما ما تمثل المفتاح، لكنك في النهاية ستواجه الجميع”.

وسبق للأرجنتين أن حجزت مقعدها في نهائيات كأس العالم 2022، وقبل ساعات أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” سحب قرعة المونديال القطري يوم 1 أبريل/ نيسان المقبل بمركز المعارض في العاصمة القطرية الدوحة (طالع التفاصيل).

وأعلن أغويرو اعتزاله لعب كرة القدم أواسط شهر ديسمبر/ كانون الأول الماضي؛ بسبب معاناته من مشاكل تتعلق بعدم انتظام ضربات قلبه، وهو ما دفعه لإنهاء تجربته كلاعب في نادي برشلونة الإسباني.

وانضم أغويرو (33 عاما) إلى برشلونة خلال موسم الانتقالات الصيفية الماضي عبر صفقة انتقال حر، وبعد نهاية مشواره كلاعب في مانشستر سيتي.

 

الأرجنتيني سيرخيو أغويرو يعلق على الموعد المحتمل للكشف عن تمثاله الجديد في مانشستر سيتي

من جانبه، يعتزم نادي مانشستر سيتي الكشف عن تمثال جديد لهدافه التاريخي أغويرو، وحسب ما أُثير إعلاميا فإن حفل إزاحة الستار عن التمثال الجديد سيُجرى يوم 13 مايو/ أيار المقبل.

وبخصوص ذلك، قال أغويرو: “يوم 13 مايو سيصادف الذكرى العاشرة للهدف (ضد كوينز بارك رينجرز)، ولذلك فهم يتطلعون إلى إقامة حفل جيد.. أعتقد أن التمثال سيكون هناك بحلول ذلك التاريخ.. كانت هذه المباراة مجنونة”، في إشارة منه إلى مباراة جمعت مانشستر سيتي بفريق كوينز بارك رينجرز موسم 2011-12.

وأُقيمت هذه المباراة برسم الجولة الـ38 (الأخيرة) من موسم الدوري الإنجليزي الممتاز “بريميرليغ” آنذاك، وقد شهدت تسجيل أغويرو هدفا متأخرا، ليقود مانشستر سيتي لتحقيق فوز مثير (3-2)، والتتويج بلقب البطولة المحلية.

 

ملخص فوز مانشستر سيتي على كوينز بارك رينجرز (3-2) في ختام الدوري الإنجليزي الممتاز موسم 2011-12

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى