موعد جديد لمباراة مالي وتونس في تصفيات كأس العالم

حدد الاتحاد المالي لكرة القدم موعد وملعب المباراة التي سيلتقي فيها منتخب مالي مع نظيره التونسي، في ذهاب الدور الفاصل من تصفيات إفريقيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم “قطر 2022”.

وقرر الاتحاد المالي، بصفة رسمية، إقامة مباراة المنتخب المالي ونظيره التونسي يوم 24 مارس/ آذار المقبل، بملعب 26 مارس، في العاصمة المالية باماكو، بعدما سبق للاتحاد الإفريقي لكرة القدم أن حدد يوم 23 من الشهر نفسه موعدا للمواجهة المرتقبة.

ومن المتوقع أن يعلن الاتحاد التونسي لكرة القدم عن استضافة المنتخب المالي يوم 29 مارس على أرضية الملعب الأولمبي “حمادي العقربي” برادس في في إياب الدور الفاصل من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى مونديال قطر 2022.

ويأمل منتخب تونس في تعويض الفشل في تحقيق لقب كأس أمم أفريقيا “الكاميرون 2021″، وخروجه من الدور ربع النهائي للمسابقة القارية على يد بوركينا فاسو، عن طريق تحقيق هدف التأهل إلى نهائيات كأس العالم للمرة السادسة، بعد 5 مشاركات سابقة أعوام 1978 في الأرجنتين و1998 في فرنسا و2002 في كوريا الجنوبية واليابان و2006 في ألمانيا و2018 في روسيا.

الكاف يوافق على خوض مباراة الذهاب بين مالي وتونس في تصفيات كأس العالم بالعاصمة المالية باماكو

في سياق متصل، أقر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف”، عبر إعلان رسمي، بجاهزية استاد “26 مارس”، بالعاصمة المالية باماكو، لاحتضان المباريات الدولية.

وكان الاتحاد الإفريقي لكرة القدم قرر في شهر أغسطس/ آب 2021 نقل مباريات منتخبات مالي وبوركينا فاسو والنيجر وجيبوتي إلى المغرب، بعد جولة استكشافية أجرتها لجنة مختصة في ملاعب الدول الأربع، خلصت إلى استحالة استقبال ملاعب الدول المذكورة لمباريات في تصفيات كأس العالم، قبل أن تتراجع الجامعة القارية عن قرارها بشأن ملعب “26 مارس”.

ولعب منتخب مالي 3 مباريات استضافها في المرحلة الثانية من تصفيات إفريقيا المؤهلة إلى مونديال قطر في المغرب، وكان آخرها مباراة الجولة السادسة (الأخيرة) أمام أوغندا، والتي لُعبت على أرضية ملعب “أدرار” في مدينة أغادير.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى