رسميا.. كيروش سيقود مصر بمواجهتي الدور الفاصل أمام السنغال

قلّص الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “CAF” عقوبة الإيقاف الصادرة بحق البرتغالي كارلوس كيروش، المدير الفني لمنتخب مصر، والتي تعرض لها عقب إقصائه من مباراة المنتخب المصري بنظيره الكاميروني يوم الخميس الماضي (3 فبراير/ شباط)، في إطار الدور نصف النهائي لبطولة كأس الأمم الأفريقية “الكاميرون 2021″، والتي انتهت بفوز الفراعنة (3-1) في ركلات الترجيح.

وسبق للاتحاد الإفريقي لكرة القدم أن أعلن إيقاف كيروش (68 عاما) لمباراتين وتغريمه 10 آلاف دولار أمريكي، على خلفية طرده من مباراة الكاميرون، قبل أن تصدر لجنة الاستئناف، اليوم الأربعاء 9 فبراير، قرارا جديدا يقضي بتقليص الإيقاف إلى مباراة واحدة (كانت أمام السنغال في النهائي) وإلغاء الغرامة المالية.

وقال الاتحاد المصري لكرة القدم في بيان نشره عبر صفحته الرسمية على “فيسبوك”: “وافقت لجنة الاستئناف بالاتحاد الإفريقي لكرة القدم على طلب الاتحاد المصري لكرة القدم بتخفيض العقوبات المُوقعة على المدير الفني (كيروش) من لجنة الانضباط، وذلك استنادا على الدفوع والأدلة التي قدّمها المدير التنفيذي للاتحاد (وليد العطار) أمام جلسة الاستماع التي عُقدت في (العاصمة الكاميرونية) ياوندي قبل المباراة النهائية للبطولة، وحضرها مُمثلا عن الاتحاد المصري”.

وأضاف البيان: “وبناءً على ما قدّمه الاتحاد المصري في تلك الجلسة، ارتأت لجنة الاستئناف الأخذ بما جاء في طلب الاتحاد المصري، وقررت تخفيض عقوبة الإيقاف المفروضة على كيروش إلى مباراة واحدة فقط تنقضي بانتهاء المباراة النهائية لبطولة الأمم الإفريقية، مع إلغاء الغرامة المالية المُقدرة بـ 10 آلاف دولار”.

وحُرم كيروش من قيادة المنتخب المصري في المباراة النهائية لكأس الأمم الأفريقية 2021، ضد السنغال، بموجب عقوبة إيقافه التي تقلصت من مباراتين إلى مباراة واحدة بعد جلسة استماع عُقدت قبل نهائي البطولة بحضور وليد العطار، كما أشار إليه بيان الاتحاد المصري اليوم الأربعاء 9 فبراير.

وأصبح كيروش قادرا على قيادة المنتخب المصري في مباراته القادمة، ضد السنغال، والمُزمع إقامتها خلال الأيام العشرة الأخيرة من مارس/ آذار المقبل، برسم ذهاب الدور الفاصل من تصفيات إفريقيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم قطر 2022.

مصر تستعد لمواجهة السنغال في الدور الفاصل من تصفيات إفريقيا المؤهلة إلى كأس العالم 2022

يلتقي المنتخب المصري مع نظيره السنغالي في مواجهة فاصلة من مباراتي ذهاب وعودة خلال الثلث الأخير من مارس المقبل، على أن يتأهل الفريق الفائز منهما بصورة مباشرة إلى نهائيات كأس العالم 2022.

وتستضيف مصر مباراة الذهاب في مواجهتها الفاصلة ضد السنغال، قبل أن تتنقل لخوض مباراة العودة في السنغال، وإلى جانب المنتخبين المصري والسنغالي، تتنافس 8 منتخبات (الجزائر، الكاميرون، تونس، مالي، المغرب، الكونغو الديمقراطية، نيجيريا، غانا) على حجز 4 بطاقات أخرى مُخصصة لقارة إفريقيا في مونديال قطر المُقرر أن تُقام منافساته خلال الفترة بين 21 نوفمبر/ تشرين الثاني و18 ديسمبر/ كانون الأول القادمين.

يُذكر أن منتخب مصر خسر أمام السنغال (2-4) في ركلات الترجيح في المباراة النهائية لبطولة كأس الأمم الأفريقية 2021، لتصبح مواجهة الفريقين في الدور الفاصل من تصفيات إفريقيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 بمثابة “المواجهة الثأرية” للمنتخب المصري.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى