خليلوزيتش يخشى سيناريو 2019 وأملاح يتحدث الأمازيغية

رفض مدرب المنتخب المغربي وحيد خليلوزيتش، استصغار خصمه المقبل، منتخب مالاوي، خلال مواجهته يوم الثلاثاء 25 يناير/كانون الثاني، ضمن دور ثمن نهائي من بطولة كأس الأمم الأفريقية 2021، متخوفا في الوقت ذاته من تكرار سيناريو النسخة الأخيرة 2019، حين أقصي المغرب على يد منتخب البنين.

وقال خليلوزيتش في المؤتمر الصحفي عشية المواجهة أمام مالاوي: “يجب علينا أولا تجاوز مالاوي ثم التفكير في الباقي، إنه منتخب كبير، لدينا طموح بالفعل للذهاب بعيدا، لكن هذا المعطى يجب أن يُترجم على أرض الواقع، وألا يظل مجرد كلام فقط”. وتابع: “العامل الجماعي أساسي ومهم للغاية، لقد رأينا أن الكثير من المنتخبات التي تستند إلى هذا العنصر وتعتمد القتالية؛ تذهب بعيدا في أي منافسة”.

وعن الجيل الحالي الذي يمثل المنتخب المغربي في نسخة الكاميرون، قال المدير الفني: “المنتخب المغربي يملك 3 أو 4 لاعبين سبق لهم أن خاضوا كأس إفريقيا، لكنني متأكد من أن هذه المجموعة، ستحقق نتائج جيدة مستقبلا. نحن في فترة مهمة، والرئيس أخبرني بأن هذا الجيل يمكنه صناعة تاريخ الكرة المغربية. روح المجموعة هي الأساس، المنتخب الذي يريد الفوز باللقب عليه أن يعاني ويلعب كفريق واحد، وهذا أهم شيء بالنسبة لي”.

وأضاف: “منذ مجيئي، حدثت تغييرات كبيرة، غدا ستكون لدينا مواجهة ضد منتخب يلعب بقتالية، ولديه رغبة كبيرة في تحقيق أمور إيجابية، ويلعب كرة جميلة. لا أتفق مع من يرشحون المغرب للتأهل، نعم طموحنا غدا هو تقديم مباراة جيدة، لكن الهدف الأساسي هو التأهل. وبالرجوع إلى التاريخ، فالمغرب سبق أن أُقصي من ثمن النهائي”.

خليلوزيتش يوضّح الحالة الصحية للاعب أشرف حكيمي

وتحدث مدرب المغرب عن الحالة الصحية للاعب أشرف حكيمي، بعدما غاب عن تدريبات المجموعة أمس الإثنين، إذ أوضح قائلا: “حكيمي يعاني من إصابة طفيفة، سننتظر ونرى وإذا لم يكن جاهزا، فسنعوضه بلاعب آخر، لكنني في جميع الأحوال متفائل بقدرته على أن يكون في الموعد”. وتابع: “لدينا لاعبون لتعويض حكيمي مثل محمد الشيبي وسفيان العكوش كذلك، فضلا عن سامي مايي أيضا”.

سليم أملاح يتحدث باللهجة الأمازيغية

وأكد لاعب المنتخب المغربي سليم أملاح، أنه لا ينبغي عليهم التهاون أمام منتخب مالاوي، بل يجب احترامه، خصوصا أنه ليست هناك مباراة سهلة في إفريقيا حاليا.

وتابع، قائلا: “الأجواء داخل المنتخب الوطني جيدة للغاية، ثمة انسجام وتناغم كبيرين بين كل اللاعبين سواء الممارسين في أوروبا أو في البطولة المحلية في المغرب، وهذه نقطة قوة لنا.. أصبحنا الآن ندري كيف نتفاعل مع المواقف الصعبة، مستفيدين مما عشناه في مباراة الغابون”.

وطرح أحد الصحفيين في المؤتمر الصحفي، سؤالا باللهجة الأمازيغية على اللاعب سليم أملاح، ما أربك المنسق الإعلامي للاتحاد الإفريقي لكرة القدم، وطالب بترجمة ما قاله الصحفي، حتى بعد أن أجاب أملاح على السؤال، من أجل أن يفهم الحاضرون ما دار بينهما.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى