قبل مواجهة الجزائر.. نجم كوت ديفوار يرفض الثأر

رفض ماكس غراديل، نجم منتخب كوت ديفوار، الحديث بنبرة الثأر قبيل مباراة فريقه ضد الجزائر، والمُقرر لها مساء غدٍ الخميس 20 يناير/ كانون الثاني على أرضية ملعب “جابوما” بمدينة دوالا الكاميرونية، ضمن الجولة الثالثة (الأخيرة) من منافسات المجموعة الخامسة لنهائيات كأس الأمم الأفريقية الكاميرون 2021.

وسبق للجزائر أن أقصت كوت ديفوار من دور الثمانية للنسخة الماضية من كأس أمم أفريقيا مصر 2019، وحسابيا، تظهر مباراة الغد حاسمة في تحديد مصير “الخضر” المهددين بتوديع نهائيات الكاميرون من الدور الأول.

واكتفى المنتخب الجزائري بحصد نقطة واحدة من أول جولتين في دور المجموعات، ليتذيل الفريق ترتيب المجموعة الخامسة، متخلفا بنقطة واحدة عن سيراليون الثالثة، ونقطتين عن غينيا الاستوائية الثانية، و3 نقاط عن كوت ديفوار المتصدرة.

ويتأهل المنتخب صاحب الصدارة في كل مجموعة ووصيفه، إلى جانب أفضل 4 منتخبات احتلت المركز الثالث في المجموعات الست، إلى الدور ثمن النهائي الذي تُدشن منافساته انطلاقا من يوم الأحد القادم (23 يناير).

بدوره، قال غراديل في إجابته عن سؤال خاص بمدى رغبة كوت ديفوار في الثأر من الجزائر: “أنا لا أحب الحديث عن الانتقام، لكن يجب أن نفوز، هذا واضح. الجزائر ضد كوت ديفوار، ستكون مباراة رائعة بين بلدين كبيرين”.

وأضاف غراديل في تصريحاته التي أدلى بها خلال حضوره الندوة الصحفية التقديمية للمباراة، رفقة مدربه الفرنسي باتريس بوميل: “الشيء الأهم في مباراة (كرة القدم) هو صناعة الفرص، ومن ثم يصبح عليك أن تنهيها (في الشباك). أنا لا أعرف ماذا يمكنكم أن تسموا هذا الأمر، لكننا سنعمل على التحسن”.

مدرب كوت ديفوار باتريس بوميل: تنتظرنا مباراة “مكهربة” ضد الجزائر

من جانبه، أظهر باتريس بوميل، المدير الفني لمنتخب كوت ديفوار، تركيزا لافتا خلال حديثه عن مواجهة الجزائر المُنتظرة، وقال المدرب الفرنسي في تصريحات أدلى بها للصحفيين: “منذ بداية البطولة، تُلعب مباريات نهائية في كل مجموعة. ستكون مباراة مكهربة (ضد الجزائر)”.

وأشار بوميل إلى حاجة كوت ديفوار لتحقيق نتيجة إيجابية ضد الجزائر من أجل التأهل إلى الدور القادم، قبل أن يتطرق للحديث عن تعادل فريقه مع سيراليون (2-2) في الجولة الثانية من دور المجموعات للمسابقة.

وبدت كوت ديفوار في طريقها لتحقيق الفوز ضد سيراليون يوم الأحد الماضي (16 يناير)، قبل أن يخطئ حارسها على سانغاري في تقدير كرة استقرت لاحقا داخل شباكه، وحسب بوميل، فإن التعادل مع سيراليون مثّل عقابا لافتقاد التركيز من طرف المجموعة ككل: “افتقدنا التركيز، وكان يجب أن نُعاقب”.

وأكد بوميل جاهزية حارس المرمى على سانغاري لخوض المباراة المُرتقبة ضد الجزائر، رغم معاناته الأخيرة من إصابة في الركبة، قبل أن يتحول المدرب للحديث عن حالة كل من قلب الدفاع إريك بايلي والجناح ويلفريد زاها: “بايلي لا يزال يعمل تحت إشراف الطاقم الطبي، لم يتدرب خلال اليومين الماضيين، لكنه يتعافى جيدا، ونأمل أن نعتمد عليه في مواجهة الجزائر”.

وأضاف بوميل: “زاها يعتني بنفسه، لقد سقط على كتفه. أتمنى أن يتعافى الجميع بصورة جيدة، وأن يكونوا جاهزين للمباراة. السيناريو الأسوأ سيتمثل في عدم التأهل مع امتلاك 4 نقاط”.

ملخص مباراة كوت ديفوار وسيراليون (2-2) في دور المجموعات لنهائيات كأس الأمم الأفريقية 2021

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى