مدربو المستقبل.. منافسة بين روني ولامبارد لتدريب إيفرتون

يتنافس أسطورتا كرة القدم الإنجليزية، واين روني وفرانك لامبارد، على تدريب فريق إيفرتون المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز، بعد إقالة المدرب السابق للفريق، الإسباني رافائيل بينيتيز، الأحد الماضي 16 يناير/ كانون الثاني، لسوء النتائج.

وبات يفصل إيفرتون عن مناطق الهبوط في البريميرليغ 6 نقاط فقط، بتحقيقه انتصارًا وحيدًا من آخر 13 جولة في المسابقة، إذ هُزم 9 مرات وتعادل في 3 مناسبات، وهي أسوأ حصيلة لنادٍ خلال هذه الفترة.

لامبارد وروني.. من يكون مدرب إيفرتون القادم؟

وذكرت يومية “تلغراف” الإنجليزية اليوم الثلاثاء 18 يناير/ كانون الثاني في تقرير حصري، أنها حصلت على معلومات تفيد بتقدّم كل من أسطورة مانشستر يونايتد واين روني (36 عامًا) وأيقونة تشيلسي فرانك لامبارد (43 عامًا) لطلب الحصول على وظيفة تدريب إيفرتون.

روني ابن مدينة ليفربول والولد العاق لإيفرتون

يرتبط واين روني –المولود في مدينة ليفربول- بعلاقات طيبة مع جماهير نادي إيفرتون، حيث نشأ في أكاديمية النادي وترقّى إلى الفريق الأول عام 2002، ليكون أصغر لاعب في تاريخ إيفرتون يلعب ويسجل في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وخاض روني 117 مباراة بقميص إيفرتون وسجل معه 28 هدفًا، قبل أن يتركه باتجاه مانشستر يونايتد صيف 2004 بمبلغ 37 مليون يورو، ما أفسد علاقة اللاعب بأغلب جماهير “التوفيز” التي اعتبرته ابنًا عاقًا للنادي والمدينة.

لكن روني أصلح علاقته مع جماهير إيفرتون عندما لعب موسمًا واحدًا بقميص النادي من جديد 2017-2018 في أواخر مسيرته، بانتقاله من مانشستر يونايتد إلى إيفرتون في صفقة مجانية.

ماذا قدّم لامبارد وروني في مسيرتهما التدريبية؟

يشرف روني حاليًا على تدريب نادي ديربي كاونتي المنافس في دوري الدرجة الأولى الإنجليزي “تشامبونشيب”، ويحتل معه حاليًا الترتيب قبل الأخير برصيد 14 نقطة من 26 جولة، في التجربة التدريبية الأولى له على الإطلاق.

وبدأ روني تدريب ديربي كاونتي شتاء 2021 بعقد يمتد إلى 2023، وقد أشرف على الفريق في 53 مباراة مُحققًا معدّل نقاط (1.19) للمباراة الواحدة، وتفصيلًا انتصر في 16 مقابلة، وانقاد للهزيمة في 22 وتعادل في 15، بالنسبة للأهداف فقد سجّل 56 واستقبل 67.

فرانك لامبارد وتجارب جيدة في الملاعب الإنجليزية

أما لامبارد فيبدو وضعه أفضل بكثير، إذ بدأ مسيرته التدريبية مع فريق شباب تشيلسي صيف 2017، لكنه لم يدم طويلًا لينتقل إلى ديربي كاونتي ويشرف على تدريبه موسم 2018-2019، ويحتل معه المركز السادس المؤهل إلى تصفيات الصعود إلى البريميرليغ.

انتقل لامبارد مطلع موسم 2019-2020 إلى تشيلسي وقاده في 84 مناسبة بجميع البطولات، مُحققًا 44 انتصارًا و25 خسارة و15 تعادلًا، بمعدل نقاط (1.75) نقطة للمباراة الواحدة، قبل أن يُقال عام 2021 وتجلب الإدارة المدرب الألماني توماس توخيل.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى