ساعات قبل لقاء غينيا الاستوائية.. ورقة رابحة جديدة مع بلماضي

سيستفيد المدير الفني لمنتخب الجزائر، جمال بلماضي، من ورقة رابحة قبل ساعات من مواجهة غينيا الاستوائية، ليلة الأحد 16 يناير/ كانون الثاني، في الجولة الثانية من الدور الأول لكأس أمم أفريقيا 2021 الجارية في الكاميرون، تتمثل في الاستفادة من عودة المدرب المساعد، الفرنسي سيرج رومانو، بعد أن تخلف عن السفر مع بعثة منتخب الجزائر إلى الكاميرون بسبب إصابته بفيروس كورونا.

سيرج رومانو بقي في قطر وخضع للحجر الصحي هناك إلى أن تعافى من فيروس كورونا، ثم التحق بمعسكر المنتخب الجزائري في مدينة دوالا الكاميرونية، صباح اليوم الأحد 16 يناير، ما يمثِّل خبرا سارا للمنتخب الجزائري، بالنظر لمكانة وقيمة المدرب الفرنسي، ومساعدته الكبيرة لجمال بلماضي الذي يعّده ذراعه اليمنى.

سيرج رومانو: هكذا تابعت مباراة سيراليون

اعترف مساعد المدير الفني لمنتخب الجزائر، سيرج رومانو، بأنه كان من الصعب عليه الابتعاد عن المنتخب الجزائري خلال الأيام التي قضاها في الحجر الصحي، وذلك في تصريحات لقناة موقع “ديزاد نيوز” على “يوتيوب” بعد وصوله إلى دوالا، استهلها بالقول: “لقد تابعت مباراة سيراليون بشعور غريب، كان الأمر صعبا عليّ لأنني كنت بعيدا عن المنتخب”.

وتابع: “لقد ضيعنا الكثير من الفرص.. لو نجحنا في تسجيل واحدة منها فقط لتغيرت مجريات المباراة”، قبل أن يضيف: “كل المنتخبات الكبيرة وجدت صعوبات في المباريات الأولى، حتى منتخب السنغال تعادل”، وأردف: “الآن بقيت مباراتان يجب الفوز بهما”.

وكشف مساعد بلماضي عن أوجه الاختلاف بين النسخة الحالية لـ”الكان” وسابقتها بمصر، قائلا: “هناك عدة عوامل مختلفة بين النسخة الحالية وسابقتها في مصر، خاصة ما يتعلق منها بالظروف المناخية وجائحة كورونا التي تؤثر في استعداد المنتخبات للمباريات”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى