رجل البطاقات حكما لمباراة الجزائر وسيراليون في كأس إفريقيا

اختارت لجنة التحكيم التابعة للاتحاد الإفريقي لكرة القدم الحكم أحمد امتهاز هييرالال من جزر موريس، لإدارة مباراة الجزائر وسيراليون في افتتاح مباريات المجموعة الخامسة في كأس أمم إفريقيا 2021 الجارية بالكاميرون، مساء الثلاثاء 11 كانون الثاني/ يناير، على استاد جابوما بمدينة دوالا الكاميرونية.

حكم مباراة بطل إفريقيا يُعَدُّ من الأسماء المغمورة في القارة السمراء، ومن المستوى الثاني على وجه التحديد؛ إذ لم يسبق له إدارة مباريات كبيرة أو في أدوار متقدمة من المنافسات الإفريقية حتى على مستوى الأندية، وهو أمر قد يجعل الجماهير الجزائرية، المتحفظة من التحكيم الإفريقي، تشعر ببعض القلق، إلى جانب المدير الفني لمنتخب الجزائر، جمال بلماضي.

حكم من دون خبرة ويعشق البطاقات الصفراء

لجنة التحكيم في الكاف اختارت الحكم الموريسي أحمد امتهاز هييرالال (39 عاما، ودولي منذ عام 2015)، لإدارة مباراة الجزائر وسيراليون، رفقة سليمان ألمادين من جزر القمر، إلى جانب الحكمين المساعدين ليونال حاسين غاوساو أوندريانوتين من مدغشقر، أما حكام غرفة “الفار”، فهم المالي طراوري بوبو والمصريان محمود البنا زكريا وحسام طه إبراهيم.

ورغم أن الحكم الموريسي تسلم شارته الدولية عام 2015 فإنه لم يكن حاضرا في المواعيد الكبيرة؛ إذ أدار مباراة واحدة فقط في كأس أمم إفريقيا عام 2019، وكانت في مجموعة الجزائر آنذاك بين كينيا وتنزانيا، وأدار مباراتين في تصفيات كأس العالم و4 في تصفيات كأس إفريقيا، وبعض المباريات في مسابقات الأندية الإفريقية.

ويتميز هذا الحكم بعشقه لتوزيع البطاقات الصفراء؛ إذ أخرجها 51 مرة خلال 20 مباراة دولية أدارها في القارة الإفريقية، في حين أخرج بطاقة حمراء واحدة فقط، وهو ما يؤكد تسرعه الكبير في إخراج الإنذارات وعدم تسامحه مع أي خطأ.

يُذكَر أن الحكم أحمد امتهاز هييرالال من جزر موريس، لم يسبق له إدارة أي مباراة سابقة للمنتخب الجزائري، وأدار مباراة واحدة فقط لنادٍ جزائري، ويتعلق الأمر بلقاء شبيبة القبائل وفيتا كلوب من الكونغو الديموقراطية عام 2019 في دور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا، وانتهى لصالح الفريق الجزائري بهدف مقابل لا شيء.

أرقام حكم مباراة الجزائر وسيراليون

أدار 20 مباراة دولية في قارة إفريقياأشهر 51 بطاقة صفراءأشهر بطاقة حمراء واحدةاحتسب 7 ركلات جزاء

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى