بمشاركة المغربي عبد الصمد الزلزولي .. برشلونة يواصل الترنح ويكتفي بالتعادل مع ألافيس

أخفق برشلونة في العودة إلى سكة الانتصارات تحت قيادة مدربه المؤقت، سيرجي بارجوان، بعد تعادله مع ضيفه ديبورتيفو ألافيس بهدف لمثله، في المباراة التي أقيمت على أرضية ملعب الـ”كامب نو”، لحساب الجولة الثانية عشر من الدوري الإسباني.

وسجل اللاعب المغربي، عبد الصمد الزلزولي، تواجده في قائمة الفريق الأول لبرشلونة، حيث قرر المدرب المؤقت الاحتفاظ به على مقاعد البدلاء.

وحاول برشلونة بشتى الطرق الوصول إلى شباك منافسه، لكن جميع تسديداته أخطأت الطريق إلى المرمى، لينتهي الشوط الأول بدون أهداف.

وبصم أصحاب الأرض على بداية جيدة في الشوط الثاني، حيث تمكن الهولندي، ممفيس ديباي، من افتتاح النتيجة في الدقيقة 49، لكن سرعان ما تدارك ديبورتيفو ألافيس الموقف، بتعديل الكفة عن طريق اللاعب، لويس ريوخا، في الدقيقة 52.

وعجز الفريق الكتلوني عن تشكيل خطورة واضحة على مرمى ألافيس، ما دفع المدرب بارجوان لإشراك اللاعب المغربي، عبد الصمد الزلزولي، مكان زميله أوسكار مينغويزا، في الدقيقة 80، ليحقق بذلك حلم الظهور لأول مرة مع كبار برشلونة.

وغابت الفرص الواضحة للتسجيل عن كلا الفريقين فيما تبقى من دقائق المواجهة، قبل أن يُطلق الحكم صافرته معلنًا عن نهاية اللقاء بالتعادل (1-1).

وبهذه النتيجة، رفع برشلونة رصيده إلى 16 نقطة في المركز التاسع بترتيب الليغا متساويًا مع فالنسيا، مع مباراة مؤجلة له أمام إشبيلية (الجولة 4).

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى