مدرب السودان يتوعد المنتخب المغربي

أكد الفرنسي هوبير فيلود المدير الفني لمنتخب السودان أنهم عازمون على مواصلة النجاحات التي بدأها خلال مسيرته التي اقتربت من سنتين.

وقال فيلود في تصريحات لوسائل إعلام مغربية اليوم الأربعاء، تلقى كووورة نسخة منها، إنهم نفذوا برنامجا تدريبيا جيدا عقب وصولهم إلى المغرب، وذلك عقب الفراغ من معسكر التحضير بالإمارات.

وأكد المدرب الفرنسي أنه وجهازه الفني عملوا من خلال الحصتين التدريبيتين الأخيرتين في المغرب، من أجل بلوغ التوازن البدني لتجهيز اللاعبين على النحو الأمثل.

وأوضح فيلود: “كل اللاعبين تدربوا بانتظام، عدا أطهر الطاهر وياسين حامد، ومحمد الرشيد”.

وبيّن: “أطهر خضع لتمارين الاستشفاء لقلة مشاركاته أخيرا، كما يعاني المهاجم ياسين حامد من ضغط المباريات، وخضع لاستشفاء كامل لمشاركته 90 دقيقة مع ناديه في المباراة الأخيرة، بينما خضع الرشيد للتأهيل”.

وذكر أن المغرب لا يقل عن جنوب أفريقيا، ويعلمون أن أسود الأطلس من منتخبات كأس العالم من حيث تاريخها السابق، حسب تعبيره.

وأتم: “دأبنا على إجراء المعالجات اللازمة على مختلف النواحي البدنية والذهنية والنفسية، وهذا ما قمنا به ليكتمل التحضير بالشكل المطلوب حتى خوض مواجهة الجولة الأولى من التصفيات المؤهلة للمونديال”.

وستُقام المواجهة بين المنتخب السوداني ونظيره المغربي، غدا الخميس، انطلاقاً من الثامنة مساء، على أرضية “المركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله” بمدينة الرباط، لحساب التصفيات الأفريقية الخاصة بنهائيات كأس العالم 2022 بقطر.

وكان المنتخب السوداني قد وصل إلى المملكة، أول أمس الإثنين، قادماً من معسكر إعدادي أجراه بالإمارات العربية المتحدة، في إطار تحضيراته لتصفيات المونديال.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى