3 لاعبين جدد بمخططات خليلوزيتش تحضيراً لتصفيات مونديال قطر

يواصل البوسني وحيد خليلوزيتش، مدرب المنتخب المغربي، مراقبة اللاعبين المنحدرين من أصول مغربية، من أجل ضمهم لعرين “أسود الأطلس”، في الوقت الذي يعمل رفقة مساعديه مصطفى حجي والفرنسي ستيفان جيلي، على ملفات عناصر جديدة، لمنحها فرصة حمل قميص المنتخب الوطني في الفترة المقبلة.

ومن ضمن الملفات، التي يعمل عليها خليلوزيتش في سرية تامة، وحسب مصادر إعلامية، فإنه يتابع المردود الفني للاعب عيسى ديوب، مدافع وستهام الإنجليزي، الذي سبق له التألق بقميص تولوز الفرنسي، قبل الاحتراف بالدوري الإنجليزي الممتاز.

ويسعى وحيد خليلوزيتش، والجهاز التدريبي لانتداب ديوب، كي يكون حاضرا في دفاع المنتخب المغربي، خلال تصفيات مونديال قطر، للعب إلى جانب القائد رومان غانم سايس، لاعب وولفرهامبتون.

وإلى جانب، مدافع وستهام، يفكر خليلوزيتش أيضا، في الاعتماد على اللاعب سفيان ديوب، متوسط ميدان نادي موناكو الفرنسي، فرغم الاهتمام الذي أظهره مدرب المنتخب السنغالي، بصاحب الـ20 سنة، كون والده ينحدر من السنغال وأمه من المغرب، إلا أن المدير الفني البوسني، يواصل مراقبة وضعية اللاعب، ويراهن على جلبه لعرين “أسود الأطلس” بمساعدة من الدولي المغربي السابق حسين خرجة، الذي كان وراء قدوم عدة لاعبين من أصول مغربية، للعب مع كتيبة “الأسود”.

ثالث لاعب، يريد خليلوزيتش إعادته للمنتخب المغربي، بعدما سبق له الحضور في معسكر تدريبي رفقة منتخب بلده، هو محمد غرس الله، لاعب سالفون براتيسلافا السلوفاكي، الذي يطمح أعضاء الطاقم الفني للمنتخب المغربي، منحه فرصة اللعب، في الوقت الذي يأمل فيه زملاء حكيم زياش عبور دور المجموعات، والدور الفاصل المؤهل لمونديال قطر، الذي يقام لأول مرة في بلد عربي.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى