بسبب حراسة المرمى.. بوادر أزمة تلوح في الأفق بين إدارة ريال مدريد وزيدان

تلوح في الأفق بوادر أزمة بين زين الدين زيدان المدير الفني لفريق ريال مدريد الإسباني، وإدارة النادي الملكي بسبب تدعيم مركز حراسة المرمى هذا الصيف.

ووفقا لصحيفة “ماركا” فإن زيدان، الذي رفض من قبل التعاقد مع ديفيد دي خيا (مانشستر يونايتد) وكيبا أريزابالاجا (أتلتيك بيلباو)، مازال لايريد التعاقد مع اسم جديد لدعم حراسة مرمى، حيث أنه مقتنع بقدرات كيلور نافاس، الذي فاز معه بثلاثة ألقاب لدوري أبطال أوروبا على التوالي.

وأشارت الصحيفة إلى أن زيزو يريد أن يكون الكوستاريكي هو حارسه الأول أيضا في الموسم المقبل، كما أنه مقتنع بالحارسين الثاني والثالث كيكو كاسيا ولوكا زيدان.

ويرى المدرب الفرنسي أنه بدلا من إنفاق مبلغ 60 مليون يورو (على الأقل) لضم حارس جديد فإنه من الأفضل استثمار هذا المبلغ لتدعيم مركز أخر.

على الجانب الأخر ترى إدرة ريال مدريد أنه من الضروري ضم اسم كبير جديد في حراسة المرمى، وذلك لزيادة المنافسة في هذا المركز، وهو ما سيكون في مصلحة الفريق خلال السنوات المقبلة.

كما تخشى إدارة الميرنجي أن يتعرض نافاس لإصابة قوية الموسم المقبل، قد تبعده لفترة طويلة عن الملاعب، وهو ما سيجعل الفريق يلجأ لكاسيا الذي لا يملك إمكانات نافاس.

ويعتبر البرازيلي أليسون بيكر، حارس مرمى روما الايطالي من أبرز الأسماء المرشحة للقدوم لملعب سانتياجو برنابيو هذا الصيف.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى