أشرف حكيمي يحتفل بالشاي المغربي و الإنتر يمنحه لقب “فخر العرب”

ترك أشرف حكيمي، ظهير إنترناسيونالي، بصمته على احتفاليته رفقة زميليْه لاوتارو مارتينيز وأليكسيس سانشيز بالهدف الثاني في شباك تورينو، حيث نَهَل في صياغته لأسلوب الفرح بهدف الانتصار من الثّقافة الشعبية لبلده الأصل المغرب وعاداته وتقاليده.

وبعد إحراز الأرجنتيني مارتينيز للهدف الثاني في الدقيقة الـ85′ من تمريرة لحكيمي عرَّجت على أليكسيس ثم وصلت إليه، جلس الثلاثة القرفصاء وحاكوا عملية تحضير “الشّاي” وشُربه، في مشهد جرى تداوله على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

عقب اللقاء نشر الحساب الرسمي للإنتر عبر منصة “تويتر” تغريدة تصف مدافع الفريق، المغربي أشرف حكيمي بـ (فخر العرب). بينما قال اللاعب عبر حسابه: “نسير في الطريق الصحيح”. في إشارة إلى استمرار الإنتر في حصد الانتصارات تواليًا واقترابه من اللقب.

وتربط علاقة صداقة متينة حكيمي بلاوتارو مارتينيز وكذلك التشيلي أليكسيس سانشيز، نظراً لتحدثهم باللغة الإسبانية التي تُسهِّل التواصل بينهم، في أول موسم يقضيه المغربي داخل الكرة الإيطالية.

وكان لاوتارو قد تحدث عن مهد علاقته بصاحب الـ22 سنة، والذي كان في ودية المغرب والأرجنتين سنة 2019 بطنجة، وهناك انطلق التواصل بين اللاعبيْن قبل أن تتوثَّق رابطتهما لدى انتقال حكيمي إلى الإنتر.

وحقق “النيراتزوري” فوزاً ثميناً وصعباً على تورينو بهدفيْن لهدف، في مباراة شارك فيها حكيمي لمدة 88 دقيقة قبل استبداله بزميله ماتيو دارميان، وأتاح هذا الانتصار لرجال المدرب أنطونيو كونتي رفع رصيدهم إلى النقطة الـ65 في الصدارة مُبتعدين عن الوصيف أيسي ميلان بتسع نقاط، مع توفر الأخير على مقابلة ناقصة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى