رسميا.. موعد جديد لمباراة “الأزمة” بين نابولي ويوفنتوس

أعلنت رابطة دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم عن موعد جديد لإقامة مباراة نابولي ويوفنتوس، المؤجلة من الجولة الثالثة للمسابقة المحلية، والمُزمع خوضها على أرضية ملعب “أليانز ستاديوم”، معقل السيدة العجوز.

وذكرت الرابطة أن المُباراة ستُقام يوم 7 أبريل المقبل، انطلاقا من السادسة و45 دقيقة مساءً بالتوقيت المحلي (التاسعة إلا ربع، بتوقيت مكة المُكرمة)؛ وذلك استنادا إلى طلب رسمي قُدم من الناديين.

وسبق لرابطة الدوري الإيطالي أن حددت السابع عشر من مارس الجاري موعدا لإقامة المباراة، بعد إقصاء نابولي من دور الـ 32 لمسابقة الدوري الأوروبي، قبل أن تعلن تغيير الموعد بموجب قرار أورده موقع “توتو ميركاتو” الإيطالي.

وامتنع نابولي عن السفر إلى تورينو يوم 4 أكتوبر الماضي، وهو الموعد الأصلي للمباراة؛ بسبب انتشار فيروس كورونا المُستجد وإلزامه بعدم الترحال خارج المدينة من قبل السلطات الصحية، ومع ذلك أعلنت رابطة الدوري خسارة الفريق للمباراة (3-0) وخصم نقطة من رصيده؛ بحجة انسحابه، خاصة مع وصول لاعبي يوفنتوس وطاقم التحكيم إلى ملعب المواجهة.

وتمكن نابولي من الفوز باستئناف قدمه إلى المحكمة الأولمبية الإيطالية، وأصبح لزاما أن يُلغى قرار رابطة الدوري وأن تُقام المباراة في موعدٍ جديد.

وكانت مباراة الدور الثاني بين الفريقين أُقيمت يوم 13 فبراير الماضي، على أرضية ملعب نابولي “دييغو أرماندو مارادونا”، والتي حسمها أبناء المدرب إيفان جينارو غاتوزو، بفضل هدفٍ نظيف، سجله الجناح الإيطالي لورينزو إينسيني من ضربة جزاء.

ويحتل يوفنتوس المركز الثالث في سلم ترتيب دوري الدرجة الأولى الإيطالي، برصيد 52 نقطة من 25 مباراة، متخلفا بفارق 10 نقاط عن صدارة إنتر ميلان، مع خوض الأخير لمباراة إضافية.

في المقابل، يوجد نابولي في المركز السادس برصيد 47 نقطة من 25 مباراة، ويمكن لفريق الجنوب أن يرتقي للمركز الرابع، مناصفةً مع روما، حال تحقيقه الفوز في مواجهته المؤجلة ضد يوفنتوس.

وسبق للفريقين أن التقيا في نهائي كأس السوبر الإيطالية، يوم 20 يناير الماضي؛ إذ حقق يوفنتوس الفوز بهدفين نظيفين، حملا توقيع كل من البرتغالي كريستيانو رونالدو والإسباني ألفارو موراتا، في مباراة احتضنها ملعب “مابي ستاديوم” الواقع بمدينة ريدجو إميليا، شمالي البلاد.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى