“ناصر لارغيت” يقود مارسيليا للفوز على نيس بعد 7 تعثرات متتالية

بعد طول انتظار، حقق أولمبيك مارسيليا مساء يومه الأربعاء، أول فوز له في الدوري الفرنسي، بعد تعثره في 7 مباريات متتالية، وتغلب على ضيفه نيس بثلاثة أهداف لهدفين (3-2)، في مباراة جمعت بين الفريقين على أرضية ملعب “فيلودروم”، عن مؤجل الجولة الـ 11.

ويدين مارسيليا بفوزه الليلة، للاعب التونسي سيف الدين الخاوي، الذي أحرز هدفين (42′ و53′)، بالإضافة إلى المدافع ألفارو غونزاليز مسجل الهدف الأول 14’، فيما سجل أمين غويري (47′) ومالك سلوكي 87′.

ويعتبر هذا الانتصار، هو الأول لفريق أولمبيك مارسيليا، بعد 7 مباريات متتالية تلقى فيها 4 هزائم و3 تعادلات، حيث يعود تاريخ آخر فوز (قبل انتصار الليلة) لتاريخ 6 يناير الماضي، وكان على حساب مونبلييه (3-1).

واستطاع المغربي ناصر لارغيت، المدرب المؤقت للفريق الفرنسي، أن يقود مارسيليا لتحقيق هذا الانتصار، الذي رفع رصيد زملاء ستيف مانداندا إلى 37 نقطة، وارتقى بهم للمركز السابع، علما أن “الأولمبيك” يملك مباراة مؤجلة.

تجدر الإشارة، إلى أن لارغيت مدير التكوين بنادي مارسيليا، يقود الفريق “مؤقتا” منذ بداية شهر فبراير الجاري، خلفا للبرتغالي أندري فيلاس بواش، الذي كان قد قدم استقالته، حيث انهزم في مباراة واحدة، وفاز بواحدة، وتعادل في اثنتين.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى