المفاجأة : ميسي باق مع البارسا بقرار من غوارديولا

في مفاجأة من العيار الثقيل، اقترب الأسطورة الأرجنتينية ليونيل ميسي، من البقاء في صفوف الفريق الأول لكرة القدم بنادي برشلونة الإسباني.

ميسي الذي أعلن تمرده على إدارة النادي الكتالوني، حيث رفض الحضور إلى التدريبات، مطالبا بفسخ تعاقده مع الفريق، الذي ينتهي في يونيو 2021.

ويرغب الأسطورة الأرجنتيني ذو “33 سنة”، في خوض غمار تجربة جديدة، قبل الاعتزال حيث يرى أن المشروع الرياضي في برشلونة، لا يساعده على تحقيق البطولات والألقاب.

ومن ناحيتها، تتمسك الإدارة الكتالونية ببقاء نجمها الأسطوري ليونيل ميسي، وعدم رحيله عن الفريق، إلا بقيمة الشرط الجزائي في عقده، الذي يقدر بـ700 مليون يورو.

وأذاع برنامج “ال تشيرنجيتو”، في خبر عاجل قبل قليل، بقاء الأسطورة الأرجنتينية ليونيل ميسي، مع برشلونة، في الموسم الرياضي الجديد 2020-2021.

وخبر ال تشيرنجيتو، يأتي بعد ساعات قليلة، من الأنباء التي ترددت بشأن تأكيد بيب غوارديولا المدير الفني لنادي مانشستر سيتي الإنجليزي، لنجم الأرجنتيني عن استحالة التعاقد معه، في الصيف الحالي.

وقال غوارديولا لـ”ميسي”: “الظروف الاقتصادية الناتجة عن فيروس (كورونا)، لن تسمح لمانشستر سيتي، بالتعاقد معك.. والحل الأنسب لك، هو البقاء في برشلونة، وعدم الرحيل”.

جدير بالذكر أن جميع التقارير، أكدت أن السيتيزن، هو الوجهة الأقرب لميسي، في حال الرحيل عن برشلونة، في الميركاتو الصيفي الحالي.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى