أتليتكو مدريد يُحصن موهبته المغربية من أطماع برشلونة و”السيتي”

قطع مسؤولو نادي أتليتكو مدريد الإسباني لكرة القدم الطريق أمام الأندية المتربصة بخدمات الموهبة المغربية سليم الجباري، وقاموا بتوقيع أول عقد احترافي معه يمتد لثلاثة مواسم كروية.

وحسب صحيفة “ماركا” الإسبانية، فإن إدارة “الروخي بلانكوس” عمدت إلى وضع شرط جزائي في عقد البالغ من العمر 16 سنة، يبلغ 24 مليون يورو وذلك لمنع الأندية المهتمة بخدماته من التعاقد معه دون الرجوع إلى فريقه الحالي.

ويعتبر الجباري الذي يلعب في عدة مراكز في خط المنتصف، واحدا من أفضل المواهب الصاعدة في إسبانيا، ويستمر عقده الجديد مع أتلتيكو مدريد حتى سنة 2023 وينتظر أن يتألق بشكل لافت خلال المواسم المقبلة.

وأوضحت الصحيفة سالفة الذكر بأن “المراهق” المغربي يشكل مستقبل “الروخي بلانكوس” كما يعتبر من بين الأسماء التي يراهن عليها الطاقم التقني للمنتخب المغربي لأقل من 17 سنة تحت قيادة سيرجيو بييرناس، وذلك لقيادة “الأشبال” إلى البروز خلال نهائيات كأس إفريقيا المقبلة والمشاركة في كأس العالم خلال سنة 2021 بدولة “البيرو”.

وسبق للاعب المذكور والذي تنحدر أصوله من مدينة العرائش أن حضر معسكرا للمنتخب الوطني لأقل من 16 سنة، ويملك إمكانات فنية وتقنية كبيرة جعلت إدارة “الروخي بلانكوس” تسرع إلى توقيع العقد معه لاسيما وأنه يحذوه طموح كبير في الوصول إلى الفريق الأول بالإضافة إلى لعبه مع “أسود الأطلس” مستقبلا.

وارتاح مسؤولو الفريق المدريدي من تهديد أندية برشلونة الإسباني ومانشستر سيتي وتشلسي من الدوري الإنجليزي وباريس سان جيرمان الفرنسي إذ كانت جميعها ترغب في التعاقد مع اللاعب وضمه إلى صفوفها.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى