غوارديولا سيبقى في السيتي رغم الإيقاف الأوروبي

يعتزم المدرب الاسباني جوسيب غوارديولا البقاء على رأس الجهاز التقني لمانشستر سيتي حتى ولو خسر النادي الإنجليزي الاستئناف الذي تقدم به أمام محكمة التحكيم الرياضية “كاس” بشأن عقوبة إيقافه لموسمين عن المشاركة في مسابقات كرة القدم الأوروبية، وذلك وفق ما أفادت به تقارير صحافية محلية الاثنين.

وأعلن الاتحاد القاري “ويفا” الجمعة، استبعاد بطل إنجلترا في الموسمين الماضيين عن المشاركة في مسابقاته لمدة عامين بسبب “خروقات خطيرة لقواعد اللعب المالي النظيف” بين عامي 2012 و2016، إضافة لتغريمه 30 مليون يورو، في قرار سارع سيتي لتأكيد استئنافه أمام “كاس”.

ونقلت صحيفة “ذي تايمز” عن غوارديولا إبلاغه مجلس إدارة النادي واللاعبين أنه سيبقى في ملعب الاتحاد رغم الإيقاف والتقارير التي تتحدث عن رغبة يوفنتوس بطل إيطاليا في المواسم الثمانية الماضية، التعاقد معه.

وأفادت الصحيفة بأن غوارديولا الموجود على رأس الجهاز الفني لسيتي منذ صيف 2016، أبلغ نواياه للاعبين خلال اجتماع السبت.

ونقلت شبكة “سكاي سبورتس” عن المدرب قوله لهم “انظروا، مهما كانت البطولة التي سننافس فيها، سأكون هنا. حتى ولو وضعونا في +ليغ تو+ (أدنى الدرجات المحلية للمحترفين) سأكون هنا”.

وشدد على أنه “هذا هو الوقت الذي يجب أن نبقى فيه سويا”.

وسبق لغوارديولا أن أبدى ثقته بإدارة النادي الإنجليزي المملوك للشيخ الإماراتي منصور بن زايد آل نهيان، ومن المتوقع أن يكرر الموقف الذي أبلغه للاعبين، الثلاثاء، عشية اللقاء مع وست هام ضمن منافسات المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الممتاز، وذلك في حال عقد مؤتمرا صحافيا.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى