موقف إنساني من جماهير أوتريخت تجاه إحتارين

أقدمت جماهير أوتريخت الهولندي على موقف إنساني نبيل خلال المباراة التي جمعتهم بضيفهم بي إس في أيندهوفن، بعدما حرصت على مواساة المغربي محمد إحتارين نجم الفريق المنافس، الذي فقد والده مؤخرا.

في الدقيقة الـ 24 من عمر المباراة، وهو رقم القميص الذي يحمله إحتارين، وقفت جماهير أوتريخت في مدرجات الملعب وبدأت في التصفيق داعمة اللاعب.

وظهر إحتارين البالغ من العمر 17 سنة، متأثرا بعد هذا الموقف النبيل، حيث حاول جاهدا كبح دموعه من النزول ومواصلة اللعب.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى