موهبة جديدة على رادار برشلونة

يعد فريق برشلونة الإسباني العدة جيدًا للسنوات المقبلة، عقب اعتزال قائده ونجمه الأسطوري ليونيل ميسي، وبعد اكتشاف الجوهرة الإسبانية المتلألئة أنسو فاتي، صاحب الأصول الغينية، يرمي مسؤولو برشلونة شباكهم حاليًا على جوهرة جديدة متوقع سطوعها في المواسم المقبلة على صعيد القارة الأوروبية العجوز.

وجاءت إنطلاقة الموسم الجاري من بطولة الدوري الإسباني الدرجة الأولى، صعبة على فريق برشلونة في ظل افتقاده لقائده وصاحب الحلول في كل المباريات الصعبة، ليونيل ميسي، ليلجأ إرنستو فالفيردي، المدير الفني للفريق، إلى فريق الشباب ويجد ضالته في الشاب اليافع أنسو فاتي، الذي سريعًا ما أثبت قدراته وبات أحد نقاط القوة في الفريق الكتالوني.

وكشفت تقارير صحفية إسبانية اليوم الثلاثاء، أن الهولندي باتريك كلويفرت، مدير أكاديمية لاماسيا، منبع مواهب برشلونة المستقبلية، وقعت يده على لؤلؤة جديدة ستكون إضافة كبيرة لقوة برشلونة في السنوات المقبلة لو نجح في الحصول على توقيعه.

وأوضحت صحيفة «موندو ديبورتيفو» الكتالونية، في تقرير لها اليوم الإثنين، أن كلويفرت وجد أنسو فاتي جديد لبرشلونة، وهو اللاعب كريم أديمي، صاحب السبعة عشرة عامًا ولاعب نادي ريد بول سالزبورج النمساوي، والذي لن يكلف خزينة البارسا سوى 8 ملايين يورو فقط، ورغم ذلك ترى إدارة جوسيب ماريا بارتوميو أنه مبلغ مبالغ فيه بالنسبة لناشيء صغير.

وبينما سيشارك أنسو فاتي مع منتخب إسبانيا تحت 21 سنة لأول مرة بعد حصوله على الجنسية الإسبانية مؤخرًا، قدمت «موندو ديبورتيفو» اسمًا جديدًا لمستقبل برشلونة، رأس الحربة الخطير أديمي صاحب الأصول النيجيرية، والذي التقطته عين الخبير باتريك كلويفرت.

ويعتبر أديمي أحد أبرز المواهب الشابة في أوروبا حاليًا وفقا لرأى الكثيرين من المتابعين والخبراء، ولعب في الموسم الماضي معارًا مع فريق ليفرينج، ثم عاد إلى سالزبورج ليشارك في صفوف فريق الشباك، ويمتلك مع الفريق 5 أهداف بينما صنع 4 أهداف، وذلك خلال 9 مباريات، حتى الآن.

ويملك أديمي الجنسية الألمانية حيث لعب لمنتخبي ألمانيا تحت 16 و17 عامًا في الفترة الماضية.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى